• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

إسرائيل تستغل الانشغال بالإرهاب لتسريع تهويد القدس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 20 ديسمبر 2015

القدس المحتلة (الاتحاد)

أكد المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الاستيطان في تقريره الأسبوعي أن إسرائيل تستغل الظروف الإقليمية والدولية وانشغال المجتمع الدولي في مكافحة الإرهاب لتوسيع الاستيطان في الضفة الغربية المحتلة. وصادقت مؤخرا ما تسمى بـ «لجنة التخطيط والبناء» في بلدية الاحتلال في القدس المحتلة على بناء 891 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة (غيلو) جنوبي القدس، و(330) وحدة استيطانية في الشيخ جراح بما فيها مبنى ضخم يتألف من 12 طابقاً لمدرسة دينية، ومصادرة 680 دونماً من أرض دولة فلسطين في الولجة جنوب القدس، توطئة لإقامة مستوطنة جديدة عليها، في إطار المخطط الإسرائيلي المعروف بـ (2020)، الذي يهدف إلى إيجاد أغلبية يهودية في القدس المحتلة، واستكمالاً لفصلها عن محيطها الفلسطيني من جميع الجهات. في الوقت نفسه قرر الجيش الإسرائيلي إقامة جدران عازلة في محيط مناطق مهمة في جنوب الضفة الغربية المحتلة بارتفاع أمتار، على اراضي بيت أمر، العروب، ومنطقة جوش عتصيون، وفي المناطق المجاورة لشارع 60، في مخطط تسعى إسرائيل من خلاله إلى توفير الحماية للمستوطنات في المنطقة فضلا عن تمزيق الأراضي المحتلة، وإحكام السيطرة على كافة مفاصلها الحيوية بحجة منع إلقاء الحجارة والزجاجات الحارقة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا