• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

فقد والديه في تفجير برج البراجنة

رونالدو يحقق حلم طفل لبناني يتيم

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 19 ديسمبر 2015

ا ف ب

حقق نجم ريال مدريد الإسباني والمنتخب البرتغالي كريستيانو رونالدو حلم الطفل اللبناني حيدر مصطفى الذي فقد والديه في التفجير الانتحاري المزدوج الذي استهدف الشهر الماضي منطقة برج البراجنة في الضاحية الجنوبية لبيروت وأسفر عن مقتل 44 شخصا، وذلك بعدما التقاه الجمعة بحسب ما ذكر النادي الملكي.

وجاء في بيان ريال مدريد: «حيدر، الطفل البالغ من العمر ثلاثة أعوام والذي فقد والديه في نوفمبر خلال تفجيرات بيروت، حقق حلمه يوم الجمعة عندما منح فرصة لقاء مثاله الأعلى كريستيانو رونالدو».

وشوهد رونالدو في صورة نشرت على موقع ريال مدريد وهو يعانق الطفل حيدر الذي استقبله أيضا رئيس ريال فلورنتينو بيريز في صالة الاجتماعات في «سانتياغو برنابيو» وقدم له قميص الفريق مع اسمه عليه فوق الرقم 7 الذي يرتديه رونالدو.

وتابع بيان ريال: «بعد الهجمات الوحشية التي حصلت في العاصمة اللبنانية الشهر الماضي، حظيت صورة حيدر وهو يرتدي قميص ريال مدريد بعد نجاته من المجزرة، باهتمام عالمي ومنذ حينها بذل النادي قصارى جهده للتواصل معه وتحقيق حلمه بلقاء رونالدو».

وسيتابع حيدر مباراة الفريق القادمة ضد ضيفه رايو فايكانو غداً الأحد في الدوري المحلي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا