• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

استمرار الاحتفالات في عدن بتحرير الأسرى

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 19 ديسمبر 2015

بسام عبدالسلام(عدن)

شهدت مدينة عدن، جنوب اليمن أمس، لليوم الثاني، احتفالات شعبية مع وصول عدد جديد من المفرج عنهم من قبل المتمردين من أبناء المدينة عقب أشهر من الاعتقال.

وفي ساحة العروض المركزية في خورمكسر، أقيم احتفال شعبي عقب وصول الأسرى الذين رافقتهم عشرات السيارات التي حملت أعلام دول التحالف العربي على رأسها، الإمارات والسعودية، وردد المشاركون في الفعالية الشعبية الهتافات الحماسية بعودة المفرج عنهم إلى ديارهم.

وخلال اليومين الماضية، جرى الاتفاق بين المقاومة الشعبية الجنوبية والمتمردين الحوثيين والمخلوع صالح على تبادل المحتجزين بين الجانبين، حيت تم الاتفاق على الإفراج عن 265 من جانب المقاومة، 340 من جانب المتمردين، بينهم 49 طفلاً تم الزج بهم من قبل الميليشيات المتمردة في الحرب.

وحول عملية التبادل التي تمت في منطقة يافع الحدودية مع البيضاء، قال الشيخ عبدالرب بن أحمد النقيب شيخ مشايخ الموسطة ونقيب يافع، إن السرية كانت محور نجاح عملية تبادل الأسرى، وأن نجاح العملية أسعد قلوب كل أسر شعب الجنوب من المهره إلى باب المندب.

وأضاف أن ما قام به هؤلاء الرجال من عمل بإخلاص وصدق، وبمباركة من قوات التحالف سيذكره التاريخ لهم، فهو لا يقل أهمية عن العمل العسكري الذي تمت من خلاله تحرير الأرض، بعد أن فشلت مفاوضات اللجنة الدولية للصليب الأحمر ومنظمة سام الدولية ووساطات أخرى.

من جانب آخر، كشف وكيل محافظة الضالع محمد الوداد أن هناك توجيهات من القيادة السياسية جار العمل بها، والرامية إلى معالجة كافة الإشكاليات المتعلقة بمرتبات المقاومة الشعبية في محافظات عدن -لحج- الضالع- أبي.

وأوضح الوداد في تصريح نشرته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية، أن توجيهات صدرت من الرئيس عبدربه منصور هادي بتشكيل 6 لجان عسكرية لصرف رواتب العسكريين، منها ثلاث لجان خاصة في عدن، وثلاث لجان أخرى لمحافظات الضالع وأبين ولحج، مؤكداً أن اللجان ستبدأ بترقيم أبطال المقاومة خلال الأيام القادمة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض