• الجمعة 28 رمضان 1438هـ - 23 يونيو 2017م

ريتا أورا تسعى للانفصال عن شركة إنتاج جاي زي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 19 ديسمبر 2015

لوس أنجلوس (أ ف ب)

تقدمت المغنية البريطانية ريتا أورا بشكوى في مسعى منها للانفصال عن شركة الإنتاج الموسيقي التابعة لمغني الراب جاي زي، واستعادة استقلاليتها.

وأورا ذائعة الصيت في بريطانيا، حيث تشارك في لجنة تحكيم برنامج «ذي اكس فاكتور»، لكنها لم تصدر أي ألبوم منذ عام 2012.

وأكدت في شكوى تقدمت بها أمام محكمة في لوس أنجلوس، أنها تأمل إصدار ألبومات عدة، لكن شركة «روك نايشن» التابعة لجاي زي تعرقل مساعيها.

وكانت المغنية البالغة من العمر (25 عاماً) من أول الفنانين الذين تعاونوا مع «روك نايشن» سنة 2008، لكنها أشارت من دون أن تسمي جاي زي إلى أن شركة الإنتاج الموسيقي لم تعد على رأس أولوياته، إذ لديه انشغالات أخرى، مثل موقع «تايدل» ونشاطاته كوكيل رياضي. ويحظر على ريتا أورا إصدار ألبومات بالتعاون مع شركات أخرى، بموجب العقد الذي أبرمته مع «روك نايشن» والصالح حتى عام 2019، على الرغم من انقطاع العلاقات بين الطرفين. وجاء في الشكوى أن من حق ريتا أورا الانسحاب من «روك نايشن» بمقتضى قانون عمل قديم معتمد في كاليفورنيا ينص على أن المدة القصوى التي يتعذر فيها على المتعاقد تغيير صاحب العمل هي سبع سنوات.

وتطالب المغنية البريطانية بعطل وضرر لم تحدد قيمته لأن «روك نايشن» جنت 20% من حفلات لم تتول إنتاجها.

ولم تعلق «روك نايشن» على هذه الشكوى.

ولم تصدر ريتا أورا ألبومات خلال الفترة الأخيرة بالتعاون مع «روك نايشن» لكنها نشرت أغنيات متفرقة عدة، مثل «بويزن» التي لقيت نجاحاً كبيراً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا