• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

أمّهات الشهداء في رسائل للشيخة فاطمة:

أنت فخر الأمهات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 22 مارس 2016

بدرية الكسار، لكبيرة التونسي، منى الحمودي (أبوظبي)

لفتة معنوية وتقدير واحترام.. هو ذلك التكريم الذي حظيت به أمّهات الشهداء في الإمارات، فهي الأم العظيمة، التي دفعت ابنها لساحة المعركة، وهي من قدمت الكثير للوطن والغالي والنفيس من أجل رفعته. إنهن الأمهات الشجاعات العظيمات اللاتي يستحق لهن الثناء والشكر، وهن مصدر للفخر والاعتزاز، استطعن إعطاء صورة مشرفة عن الأم الإماراتية التي ضربت أروع أمثلة بمعانيها النفسية والأخلاقية، وفخرها بابنها الشهيد.

«أم الشهيد» هي أفضل النماذج التي تستحق التكريم في يوم الأم، هي من علمت أبناءها الطموح والجرأة والشجاعة والفداء، وهي صابرة فوق الصبر أثناء تربيتها له، لتصبر الآن على فقدانه فهو الأمل والحياة.. ورحل عنها.. وهي مرفوعة الرأس محتسبة عند الله شهيدا.» ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتا بل أحياء عند ربهم يرزقون « .

وعبرت أمهات الشهداء عن فخرهن واعتزازهن بانتمائهن لهذا الوطن الغالي، واعتبرن تكريمهن في يوم الأم من «أم الإمارات» سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، تاجاً على رؤوسهن من الحب والعطف والحنان الذي شملهن وجعلهن يقفن بكل اعتزاز ويفخرن بلقب «أم الشهيد».وتشعر الأمهات بالفخر حيال ما قدمه أولادهن من تضحيات، واعتبرن ذلك أقل تضحية مقابل ما تقدمه الإمارات من دعم وحب ووفاء وعطاء لأبنائها، كما أكدت الأمهات جاهزيتهن واستعدادهن لتقديم المزيد فداء للوطن، وأشادت أمهات الشهداء بدور سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» المتمثل في عطفها واهتمامها اللامحدود ووقوفها بجانبهن بشكل شخصي.

الوطن غالٍ

تقول عائشة مصطفى اسحاق والدة الشهيد فواد صديق عبدالله، بأنه فخر لنا واعتزاز هذا التكريم، فالدولة وحكومتها وقادتها أظهروا مدى اهتمامهم بالمرأة الإماراتية، خصوصاً الأم، وأنه ليوم عظيم أن تختار سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك يوم الأم العالمي لتكريم أمهات الشهداء.وقالت يسعدني أن تكرمنا «أم الإمارات» وتكريمها للعطاء وأداء المسؤوليات التي تقع على عاتق كل إم إماراتية، فهي بهذا التكريم تشير إلى اهتمام سموها بالمعاني السامية والتربية الصحيحة التي تقوم على حب الوطن والتضحية في سبيله. وأضافت أن تكريم «أم الإمارات» لأمهات الشهداء يجعلنا نشعر بالمزيد من المسؤولية تجاه الأسرة والمجتمع، ويظهر مدى أهمية إعداد أبنائنا وتربيتهم وإعدادهم إعداداً قوياً وتنشئتهم على حب العلم والعمل والوطن، وترسيخ أداء المهام والمسؤوليات في نفوسهم وزرع الولاء للوطن وقيادته.وعبرت عن فخرها بالصورة المشرفة التي يرى بها العالم أجمع أم الشهيد، والتي استطاعت أن تقدم أبناءً قدروا على مواجهة الصعاب وشاركوا في الذود عن وطنهم وشاركوا في البناء والتنمية بإخلاص ومحبة الوطن، مقدرين حق الوطن علينا كأمهات سعين لرد العطاء له، فالمرأة هي من ترقى بأسرتها بالمجتمع، وتصب جل قدراتها في إعداد الأبناء. وبهذا التكريم الذي تفتخر وتعتز به جميع أمهات الإمارات سواء كانت أماً لشهيد أو لا، يأتي لتعميق روح الولاء والانتماء للوطن، واحتفاء بإنجاز الأم الإماراتية التي أعدت أبناءً أشداء أقوياء مقبلين على الفداء والعطاء للوطن بأغلى ما يملكون. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض