• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

افتتاح أنيق للنسخة الأولى في الشرق الأوسط

مونديال معاقي المبارزة يجمع 26 دولة في «الإمارة الباسمة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 19 ديسمبر 2015

أسامة أحمد (الشارقة)

برعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، دشن نادي الثقة للمعاقين مساء أمس الأول مونديال معاقي المبارزة للإعاقة الحركية والبتر على الكراسي المتحركة للعموم، حيث تعد بطولة الشارقة النسخة الأولى في الشرق الأوسط بمشاركة 26 دولة هي الإمارات، روسيا، البرازيل، كندا، فرنسا، الصين، المملكة المتحدة، جورجيا، ألمانيا، اليونان، هونج كونج، المجر، العراق، الهند، اليابان، لاتفيا، هولندا، أسبانيا، تايلاند، تركيا، أوكرانيا، الولايات المتحدة ، إيطاليا، ماليزيا، بولندا، النمسا.

حضر حفل الافتتاح الشيخ سلطان بن أحمد بن سلطان القاسمي عضو المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة رئيس مؤسسة الشارقة للإعلام، والشيخ سالم بن سلطان القاسمي رئيس اتحاد المبارزة، ومحمد محمد فاضل الهاملي عضو مجلس إدارة اللجنة البارالمبية الدولية رئيس اتحاد المعاقين، والدكتور طارق بن سلطان بن خادم عضو الاتحاد الدولي للإعاقة الحركية والبتر رئيس مجلس إدارة نادي الثقة للمعاقين رئيس اللجنة المنظمة.

ووصف الشيخ سلطان بن أحمد بن سلطان القاسمي استضافة الشارقة لمونديال المبارزة في فئاته الثلاث بالمفخرة، خصوصا أن نسخة الشارقة هي الأولى في الشرق الأوسط مما يضاعف من مسؤولية الجميع لتعزيز النجاحات التي ظل يحققها «فرسان الإرادة» مؤكدا الدعم الكامل للمعاقين من أجل مواصلة مسيرة النجاح وتحقيق الطموح المطلوب.

وكان حفل الافتتاح قد بدأ بآيات من القرآن الكريم تلاها إبراهيم عبدالله الحمادي أعقب ذلك كلمة الدكتور طارق بن سلطان بن خادم الذي رحب بالوفود المشاركة في هذه التظاهرة العالمية مشيرا إلى أن المبارزة هي بطولة التحدي والعزيمة والإصرار خصوصا أن «فرسان الإرادة» استطاعوا بعزيمتهم وإرادتهم تحقيق ما عجز عنه الكثيرون.

وأشار طارق بن خادم إلى حرص القيادة الرشيدة على توفير كافة عوامل النجاح لشريحة المعاقين الفاعلة في المجتمع من أجل رفع علم الدولة عاليا خفاقا. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا