• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

تقرير

أسلحة أميركية إلى تايوان تؤجج التوتر مع بكين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 18 ديسمبر 2015

أثار قرار الولايات المتحدة بيع تايوان أسلحة بقيمة 1.8 مليار دولار، بينها فرقاطتان، احتجاجاً مباشرًا من بكين التي استدعت السفير الأميركي أمس، وهددت «بعقوبات» رداً على ذلك.

وكما كان متوقعاً، عبر أحد نواب وزير الخارجية الصيني في بيان عن «احتجاجات رسمية» من قبل بكين، مؤكداً أن الصين «ستتخذ الإجراءات الضرورية لحماية مصالحها القومية، بما في ذلك فرض عقوبات على الشركات المشاركة في عملية بيع الأسلحة».

وأكد نائب الوزير جانغ زيغوانغ للدبلوماسية الأميركية التي تقوم بمهام القائم بالأعمال حالياً الموقف التقليدي لبكين التي تؤكد أن «تايوان جزء لا يتجزأ من الأراضي الصينية».

ويأتي الإعلان الأميركي في أجواء من التوتر الشديد في بحر الصين، حيث تثير بكين استياء جاراتها بالمطالبة بالسيادة على كل هذا البحر.

وكانت وزارة الخارجية الأميركية قد أعلنت أن «الإدارة أبلغت الكونجرس أول من أمس ببيع تايوان أسلحة دفاعية بقيمة 1,83 مليار دولار».

وأضافت: «إن هذه الصفقة التي يرجح أن يوافق عليها الكونجرس خلال ثلاثين يوماً تشمل «فرقاطتين من نوع بيري، وصواريخ مضادة للدبابات، وآليات برمائية»، إلى جانب أنظمة إلكترونية للتوجيه، و«صواريخ أرض جو ستينغر». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا