• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

وزير الداخلية الكويتي: التعاون الأمني أهم ركائز العمل العربي المشترك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 18 ديسمبر 2015

الكويت (كونا)

أكد نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الكويتي الشيخ محمد خالد الحمد الصباح أمس، أهمية التعاون الأمني العربي باعتباره من أهم ركائز العمل المشترك، مشدداً على ضرورة بذل كل الجهود للتصدي للإرهاب ومكافحة المخدرات. وقال الشيخ محمد في كلمة خلال احتفال وزارة الداخلية بيوم الشرطة العربية الذي يصادف 18 ديسمبر من كل عام، إن هذه الاحتفالية تأتي في ضوء ظروف إقليمية وعربية صعبة تشهد فيها العديد من الدول العربية اضطرابات سياسية وصراعات طائفية مقيتة أدت إلى تدمير مقدراتها، مضيفاً أنها «تؤثر على الحالة الأمنية لجميع الدول المجاورة ولسنا بمنأى عن آثارها وتداعياتها». وذكر أن الفترة الحالية تشهد تفاقم جريمة الإرهاب وتعدد المنظمات الإرهابية وتعاظم مصادر تمويلها من استيلائها على مقدرات بعض الدول واستغلال عوائدها في تمويل أعمالهم الإجرامية الذي أدى الى الانهيار الأمني في بعض البلاد.

وأضاف الحمد الصباح أن استفحال ظاهرة انتقال المقاتلين الأجانب وتجارة السلاح والمخدرات وظهور الجرائم المنظمة العابرة للحدود، «تفرض علينا أكثر من أي وقت مضى اليقظة التامة ومضاعفة الجهد للتصدي لهذه الآفات التي تهدد مجتمعاتنا». وقال إننا خطونا خطوات واسعة في مواجهتها ورغم شراسة التنظيمات الإرهابية وعدم وجود وازع ديني أو ضمير لدى أفرادها، فإن ذلك لم يثننا إطلاقاً عن نهجنا في الالتزام بالقانون من دون تجاوز والحفاظ على حقوق الإنسان وصيانة الأعراض وتقاليدنا الاجتماعية. وأفاد أننا «لم ننس دورنا في النهوض بمسؤولياتنا نحو تقديم الخدمات التي تناط بنا على أكمل وجه وبأسلوب سهل وميسور لجميع المواطنين والمقيمين على أرض هذا البلد».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا