• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

ترميم قناع توت عنخ آمون

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 18 ديسمبر 2015

القاهرة(أ ف ب) أنهى فريق من الخبراء الألمان أعمال ترميم القناع الجنائزي للفرعون توت عنخ آمون، الذي تضرر بسبب عمليات اصلاح تركت آثاراً من المادة اللاصقة على ذقن هذا الكنز الاثري العائد إلى 3300 سنة، بحسب ما أعلنت سلطات الآثار المصرية أمس الأول. وسقط الذقن من القناع في أغسطس 2014 في حادث عرضي في المتحف المصري في القاهرة أثناء اخراجه من صندوقه الزجاجي لاصلاح الاضاءة. وقال كريستيان ايكمان المتخصص في ترميم القطع الاثرية المعدنية والزجاجية والمشرف على الفريق الالماني «انتهت المهمة» موضحاً أن الجزء الاصعب منها كان فصل الذقن عن القناع». وتوفي توت عنخ آمون الفرعون الشاب، ابن اخناتون، عن عمر 19 عاما، ولم يكن معروفا لتوليه الحكم تسع سنوات فقط، لكنه اصبح بعد ذلك اشهر الفراعنة لان مقبرته حوت 5000 قطعة سليمة موجودة داخلها منذ 33 قرنا، بينها عدد كبير من القطع المصنوعة من الذهب الخالص، وهو اهم كنز اثري تم اكتشافه في مصر، اذ ان محتويات مقابر الفراعنة الاخرين نهبت على مر العصور. وعثر على هذه المقبرة، التي تعد «اكتشاف القرن العشرين» في الرابع من نوفمبر 1922 في وادي الملوك في الاقصر على يد عالم المصريات البريطاني هاورد كارتر.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا