• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

ارتفعت رغم زيادة سعر الفائدة وتراجع أسعار النفط

11,2 مليار درهم مكاسب سوقية للأسهم المحلية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 18 ديسمبر 2015

يوسف البستنجي (أبوظبي)

استردت أسواق المال المحلية أمس 11,24 مليار درهم من قيمتها السوقية خلال جلسة نهاية الأسبوع، لتقفل على ارتفاع بلغت نسبته 1,70% مقارنة مع مستوى الإغلاق ليوم أول من أمس، وتمكنت بذلك من إنهاء الأسبوع بمكاسب بلغت قيمتها نحو 8 مليارات درهم، حيث أغلقت على مؤشر سوق الإمارات المالي الصادر عن هيئة الأوراق المالية والسلع خلال جلسة تداول الأمس عند مستوى 4155,98 نقطة، وشهدت القيمة السوقية ارتفاعاً بقيمة 11,24 مليار درهم لتصل إلى 673,81 مليار درهم، وقد تم تداول ما يقارب 473,4 مليون سهم بقيمة إجمالية بلغت 650 مليون درهم خلال جلسة التداول من خلال 8199 صفقة.

وحصلت الأسواق على دعم من عمليات شراء على أسهم قيادية لاسيما في قطاع العقار الذي ارتفع مؤشره بنسبة تقارب 7% خلال الأسبوع.

ويأتي ذلك رغم رفع سعر الفائدة على الدولار الأميركي وتاليا على الدرهم الإماراتي، والذي جاء في حدود التوقعات، واستوعبت الأسواق المحلية الآثار التي ترتبت على رفع سعر الفائدة وكذلك الانخفاض في أسعار النفط.

وقال نبيل فرحات الشريك في شركة الفجر للأوراق المالية، إنه على الرغم من قيام مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي برفع سعر الفائدة بمقدار 0,25% وما تبعه من قيام مصرف الإمارات المركزي برفع الفائدة على شهادات الإيداع بنفس النسبة الا أن أسواق المال المحلية، تابعت تحسنها أمس، في آخر جلسة لها خلال الأسبوع.

وأضاف: يعود ذلك الى أن انخفاض أسعار الأسهم بهذه الحدة خلال الشهرين الماضيين زاد جاذبيتها للمستثمرين، نتيجة ارتفاع مستوى التقييم ولا سيما للأسهم القيادية التي أصبحت مكررات الربحية لها تبلغ نحو 7 مرات، وعائد يفوق الـ7% ومضاعف قيمة دفترية تقارب المرة الواحدة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا