• السبت 29 صفر 1439هـ - 18 نوفمبر 2017م

واصل جولاته التفقدية لأجنحة الشركات المشاركة في «آيدكس 2017»

محمد بن زايد: الإمارات ملتزمة بتطوير التصنيـع الدفاعي والاستثمار في البحوث العسكرية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 23 فبراير 2017

لمشاهدة البوم الصور .. أضغط هنا

أبوظبي (وام)

أشاد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بما وصلت إليه الصناعة الوطنية الدفاعية من تطور سمح لها بأن تكون دعامة مهمة لقواتنا المسلحة الباسلة.

وقال سموه - عقب زيارته أمس عدداً من الشركات والمؤسسات الوطنية والعربية والأجنبية في معرض ومؤتمر الدفاع الدولي «آيدكس 2017» - إن جهود التصنيع العسكري المحلي تستند إلى ركائز صلبة أرسى دعائمها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان،طيب الله ثراه ، عندما أسس لبناء مؤسسة عسكرية وطنية تضطلع بكل الأدوار المنوطة بها في الدفاع عن الوطن، وهو ما يتحقق اليوم تحت قيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، «حفظه الله»، ويتجسد في الوصول إلى مرحلة تصنيع المعدات العسكرية بأيد وخبرات إماراتية خالصة، ما يبرهن على أن الجهود التي تم بذلها، والموارد التي تم تسخيرها للنهوض بالقطاع العسكري داخل الدولة تؤتي ثمارها خدمة لمصلحة الوطن، وتتماشى مع الأهداف التي تم رسمها على المديين القصير والبعيد.

وأكد سموه، أن دولة الإمارات العربية المتحدة ملتزمة بتطوير مجال التصنيع الدفاعي بتوفير كل المستلزمات الداعمة والضرورية لذلك، والاستثمار في مجال البحوث العسكرية والتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين.. وذلك في إطار خطة شاملة لتطوير قطاع التصنيع داخل الدولة من جهة، ومن جهة أخرى، تكريس مكانة دولة الإمارات العربية المتحدة بصفتها قوة إقليمية ودولية قادرة على الدفاع عن ترابها ومصالحها في الوقت الذي تلتزم فيه تعزيز السلم والأمن في المنطقة والعالم.

كما أشاد سموه بالتطورات والابتكارات التقنية التي شهدها مجال التصنيع الدفاعي العالمي، والتي ساهمت في إيجاد عدد من الحلول العملية للتحديات الأمنية والدفاعية في المنطقة والعالم، وهو ما انعكس من خلال منتجات الشركات الدولية العارضة في «آيدكس 2017»، والتي تشهد عاماً بعد آخر تحديثات أساسية تساير المتغيرات وتواكب التحولات ومتطلبات كفاءة الأداء في مختلف ميادين العمليات. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا