• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

تطلقه «ثقافية الشارقة» اليوم

«مهرجان المسرح الصحراوي».. فضاءات الخشبة في الهواء الطلق‬

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 17 ديسمبر 2015

محمود عبدالله (أبوظبي)

بحضور صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى للاتحاد، حاكم الشارقة، تنطلق في الثامنة من مساء اليوم، فاعليات النسخة الأولى لـ«ليالي مهرجان الشارقة للمسرح الصحراوي»، وتستمر حتى العشرين من الشهر، بتنظيم من إدارة المسرح في دائرة الثقافة والإعلام في حكومة الشارقة على أطراف منطقة الكهيف الذيذ.

حفل افتتاح المهرجان، يشتمل على عرض مسرحي بعنوان «علياء وعصام» أعده مسرحياً صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عن قصيدة للشاعر السوري قيصر المعلوف، بتوقيع الممثل والمخرج السوداني الرشيد أحمد عيسى، والمسرحية ذات نمط شعري رومانسي ويشارك فيها نحو 150 ممثلاً وممثلة ومؤدياً للصوت وراقصاً، تعالج قضية الصراع بين (العاطفة والواجب)، وهي قضية فكرية عالمية تناولها مؤسس التراجيديا الفرنسية الكاتب بيير كورني في ملهاته المأساوية «السّيد»، وهنا صيغت قصيدة قيصر معلوف بقالب يقوم على تقسيم أبيات القصيدة إلى لوحات تظهر فيها الأجواء الصحراوية والشخصيات البدوية، التي تتنقل مشهدياً بين الحوارات المكتوبة في إطار لغة شعرية بديعة، ومقترح إخراجي يقوم على تفاصيل الصورة وإشباعها وتعزيز مفهوم المشهدية البصرية على الخشبة، ليصبح المتخيل الشعري واقعاً جمالياً ينسجم مع فضاء المنطقة الصحراوية المكشوفة التي يقدم فيها العرض الذي يجسده صوتياً كل من: أحمد الجسمي، محمود أبو العباس، ملاك الخالدي، آلاء شاكر، يواكبه أداء تراثي حركي لفرقة سمة الاستعراضية العالمية، وأداء وحركة المجاميع. كما يشتمل حفل الافتتاح على عرض مسرحي بعنوان «طوي خشبة» نص مريم القصلي للمخرج يحيى البدري.‬

في تصريح خاص لـ«الاتحاد» ثمن عبدالله العويس، رئيس دائرة الثقافة والإعلام، جهود ودعم صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة اللامحدود لمسيرة المسرح والمشتغلين فيه والمؤسسات الثقافية، والفرق، على كل المستويات. كما أشاد العويس باهتمام سموه الشخصي بالمشاركة في الحدث من خلال جهد مسرحي فاعل بملحمة شعرية، تؤكد مدى عشق سموه للفن المسرحي، وستكون بما تحمله من جماليات وإبداع وصياغة، مثار اهتمام يعكس مدى إخلاصه لثقافة المسرح، مؤكداً أن الحدث الذي يقام لأول مرة على مستوى المنطقة، ينسجم مع توجيهات ورؤية صاحب السمو حاكم الشارقة، بما يقدّمه من صورة ثقافية جديدة لمنطقة الكهيف التي تحتضن الفاعليات.

من جهته أكد أحمد بورحيمة مدير إدارة المسرح على أهمية الحدث، وما يحمله من تنوع عربي على مستوى العروض المسرحية، والفاعليات المصاحبة، وجميعها تستجيب لطبيعة وأهداف المهرجان الرامية إلى الاحتفاء بثراء وغنى ثقافة الصحراء، وأشار بورحيمة أن عروض المهرجان تتيح للجمهور فرصة نادرة لرؤية المسرح في فضاء دائري بقلب المنطقة الصحراوية، والتعرف إلى ملامح من بيئات البادية الثرية في البلدان المشاركة. ‬

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا