• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

فارق الأهداف أطاح «النواخذة»

دبا الفجيرة يكسب الجزيرة بهدفي كابي والخديم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 ديسمبر 2015

فيصل النقبي (دبا الفجيرة)

حقق دبا الفجيرة فوزه الثالث في كأس الخليج العربي، عندما كسب الجزيرة بهدفين في المباراة التي أقيمت مساء أمس باستاد الفجيرة، ضمن الجولة الأخيرة لمنافسات المجموعة الثانية لكأس الخليج العربي، ورفع «النواخذة» رصيده إلى عشر نقاط ولكنه خرج من البطولة بعد أن احتل المركز الثالث بفارق الأهداف عن الوحدة الثاني، فيما بقي الجزيرة في المركز الأخير، وله أربع نقاط.

جاءت البداية هادئة بين الفريقين، ولم تتاح أي فرص خطرة حتى الدقيقة 15، عندما سدد خليفة إبراهيم كرة قوية هدد بها مرمى الجزيرة، وأضاع كابي مهاجم «النواخذة» فرصة لتسجيل الهدف الأول، بعد مجهود فردي من فيصل الخديم الذي لعب كرة عالية إلى رأس كابي تخطئ طريق المرمى في الدقيقة 20، وبعد ثماني دقائق، نجح فيصل الخديم في تسجيل الهدف الأول لدبا الفجيرة بعد أن مرر له كابي كرة داخل المنطقة، يسددها داخل الشباك، ويحصل بوريس كابي على بطاقة صفراء بسبب الاعتراض على قرار الحكم أحمد عيسى، وآخر لأحمد إبراهيم الذي أضاع أحمد إبراهيم فرصة تسجيل الهدف الثاني، عندما توغل داخل المنطقة، وينجح حارس الجزيرة في إبعاد الكرة إلى ضربة ركنية لينتهي الشوط الأول بتقدم دبا الفجيرة بهدف.

ومع انطلاقة الشوط الثاني دفع بوكير بطارق الخديم وناصر عبدالهادي لتنشيط هجوم الفريق، فيما حافظ الجزيرة على التشكيل نفسه الذي بدأ به المباراة، ونجح دبا الفجيرة في التقدم بهدف ثانٍ عن طريق بوريس كابي، بعد لعبة جميلة وتمريرة من أحمد مراد يضعها كابي في المرمى في الدقيقة 55، ويحصل سعيد الرواحي على بطاقة صفراء بعد عرقلته لطارق الخديم الذي سدد كرة قوية ينقذها الحارس سيف البادي ببراعة.

واستمر مسلسل إهدار الفرص من مهاجمي دبا الفجيرة، وأضاع بوريس كابي فرصة في الدقيقة 63، وتكرر السيناريو مع سند علي في الدقيقة 68، ويدفع بوكير بأحمد محمد بدلاً من خليفة إبراهيم، ويضغط دبا الفجيرة في الدقائق العشر الأخيرة، ويسدد ناصر عبدالهادي كرة قوية يتصدى لها البادي بنجاح، وتسنح الفرصة الأولى للجزيرة عن طريق رأسية الرواحي في الدقيقة 88 تذهب فوق العارضة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا