• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

طاقم عمل نسائي من المواطنات حصراً

«اتصالات» تفتتح مركز اتصال جديداً في العين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 22 مارس 2016

أبوظبي (الاتحاد)

افتتحت «اتصالات» في مبناها في مدينة العين مركز اتصال جديد لخدمة العملاء بطاقم عمل نسائي مؤلف بالكامل من المواطنات، وذلك في إطار استراتيجيتها الهادفة إلى تمكين العنصر المواطن والمساهمة في خلق فرص وظيفية حقيقية للمواطنين، حسب بيان صادر أمس.

وقال البيان: «وفرت الشركة بيئة عمل مناسبة ودورات تدريبية مكثفة لمدة شهرين متتاليين لنيل شهادات معتمدة، وذلك لتزويدهنّ المؤهلات الكفيلة بتقديم أفضل الخدمات وفق أرقى المعايير العالمية المعمول بها في مجال خدمة العملاء».

وافتتحت «اتصالات» في الآونة الأخيرة مركزين للاتصال في رأس الخيمة والفجيرة يضاف إليهما مركز اتصال العين الجديد، وذلك حرصاً منها على توفير فرص وظيفية للمواطنين الباحثين عن عمل مع الأخذ بعين الاعتبار خصوصية العنصر النسائي الإماراتي تأكيداً لدوره الريادي في خدمة المجتمع، إضافة إلى جهودها في استقطاب المواطنين في مركز الاتصال الرئيسي في عجمان.

وتعليقاً على إطلاق مراكز الاتصال الجديدة لخدمة العملاء، قال يونس عبدالعزيز النمر، الرئيس التنفيذي للموارد البشرية في «اتصالات»: «دأبت اتصالات على مدار السنوات على بناء الكوادر المواطنة من خلال خلق فرص عمل لحاملي الشهادات الثانوية والدبلوم ومن حاملي شهادات البكالوريوس والماجستير، وقد باتت اليوم من أهم الروافد للكوادر المواطنة المؤهلة والمتخصصة في قطاع الاتصالات، مع اعتماد منهجية توظيف تقوم على انتقاء الكوادر وفق ما تحتاجه الشركة من خبرات علمية وعملية وذلك لمواصلة دورها الفاعل في دفع مسيرة التحول الرقمي وبناء المستقبل الذكي المنشود في الدولة».

وأضاف: «إن دور اتصالات لا يقتصر على توظيف المواطنين فحسب، بل يتعداه إلى التركيز بشكل كبير على التدريب والتأهيل، وهذا نهج ثابت للشركة منذ إنشائها، حيث أن معظم القيادات من رؤساء الإدارات والأقسام بدؤوا كخريجين جدد وشقوا طريقهم من خلال الجد والمثابرة إلى أعلى المناصب داخل الدولة وخارجها».

ويأتي حرص «اتصالات» في مجال التوطين تماشياً مع خطتها الاستراتيجية الطويلة المدى لرفع نسبة التوطين فيها إلى 50% عام 2018، وتبلغ نسبة التوطين في «اتصالات» 46% ويشغل المواطنون نحو 77% من مناصب الإدارة العليا و47% من إجمالي العاملين الفنيين في الشركة، في حين تبلغ نسبة المواطنات اللاتي يعملن في «اتصالات» 72% من إجمالي عدد الموظفات، وتعد هذه النسب من بين أعلى معدلات التوطين النوعي في القطاع التجاري في دولة الإمارات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا