• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

بحضور محمد بن زايد ونائب الرئيس الصيني

الإمارات والصين توقعان حزمة اتفاقيات تعاون ومذكرات تفاهم في مختلف المجالات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 15 ديسمبر 2015

بكين(وام) وقعت دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية الصين الشعبية في بكين أمس عدداً من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم في عدد من المجالات. شهد مراسم التوقيع صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومعالي لي يوان تشاو نائب الرئيس الصيني. فقد تم التوقيع على مذكرة تفاهم بشأن تبادل رخص القيادة في كلا البلدين، وقعها عن الدولة الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وعن الجانب الصيني منق هونج وأي نائب وزير الأمن العام الصيني. وتهدف المذكرة إلى الاعتراف المتبادل برخص القيادة بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية الصين الشعبية والخاصة بالمركبات الخفيفة إلى 2.5 طن. ووقع معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية، ودو سوي بو نائب وزير التعليم الصيني مذكرة تفاهم للتعاون في مجال التعليم العالي. وتهدف هذه المذكرة إلى تشجيع التعاون في مجالات العلوم، وضمان جودة التعليم بين مؤسسات التعليم العالي ومراكز البحث العلمي في كلا البلدين. كما نصت المذكرة على تبادل الطرفين سنويا المنح الدراسية الجامعية على أن يتفق الجانبان من خلال القنوات الرسمية على عددها ومجالات الدراسة. إضافة إلى تبادل الطرفين الخبرات والمطبوعات والنشرات الدورية والمنشورات المتعلقة بالتعليم العالي. ويعمل الطرفان على تشجيع تبادل الزيارات بين مسؤولي التعليم العالي، وأعضاء هيئات التدريس والباحثين لتعزيز التعاون الثنائي في المجالات كافة ذات الاهتمام المشترك. ووقع معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وكيان شير هوم، رئيس الإدارة العامة لمراقبة الجودة والتفتيش، مذكرة تفاهم للتعاون في مجال المقاييس والمترولوجيا وتقييم المطابقة. وتهدف المذكرة إلى تعزيز العلاقات الاقتصادية القائمة بين الدولتين من خلال إزالة العوائق الفنية أمام التجارة وضرورة التعاون بين الطرفين في مجال التقييس والمترولوجيا وتقييم المطابقة بما يحقق المصالح الاقتصادية لكلا الدولتين. كما تم توقيع اتفاقية لتبادل أعضاء هيئة التدريس والطلاب بين معهد «مصدر» وجامعة «تسينغوا»، وقعها عن الدولة معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير دولة، وعن الجانب الصيني شين شي مدير عام الجامعة. وتهدف الاتفاقية إلى تبادل أعضاء هيئة التدريس لأغراض تعزيز التعاون الأكاديمي والبحثي بين الطرفين وتبادل الطلاب المسجلين في برامج الدكتوراه في مؤسسة «أي» من الطرفين لأغراض التطوير الأكاديمي. وتم توقيع بروتوكول تعاون في مجال التدريب الدبلوماسي وتبادل المعلومات والوثائق بين أكاديمية الإمارات الدبلوماسية وجامعة وزارة الخارجية الصينية. وقع البروتوكول عن جانب الدولة معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، وزير دولة، وعن الجانب الصيني شين يا شين رئيس الجامعة. ويهدف البروتوكول إلى تبادل الطرفين المحاضرين والطلاب للمشاركة في الندوات أو الفعاليات المرتبطة بالمجالات ذات الاهتمام المشترك وخاصة المتعلقة منها بمجالات التدريب. كما يتبادل الطرفان المعلومات المتعلقة بالأنشطة لدى كل منهما بشكل منتظم ولا سيما فيما يتعلق بالمناهج التدريبية واستخدام أفضل الممارسات وتنظيم حلقات النقاش والندوات وغيرها من الأنشطة المشابهة. ويتعاون الطرفان في نشر مقالات المؤلفين من كلا البلدين حول المواضيع المتعلقة بالسياسة الدولية في الإصدارات التي يتم تحريرها من قبل الطرفين. كما تم توقيع اتفاقية تبادل العملات بين المصرف المركزي وبنك الشعب الصيني، وقعها عن جانب الدولة معالي مبارك راشد المنصوري، محافظ المصرف المركزي، وعن الجانب الصيني تشين يو لو، نائب محافظ بنك الشعب الصيني. وتهدف الاتفاقية إلى إجراء معاملات تتضمن الشراء والبيع وإعادة الشراء وإعادة البيع اللاحق لليوان الصيني مقابل الدرهم الإماراتي، والدرهم الإماراتي مقابل اليوان الصيني، وذلك بغرض تشجيع وتعزيز التجارة البينية والاستثمارات المباشرة لأغراض التنمية الاقتصادية في البلدين. كما وقعت الإمارات والصين مذكرة تفاهم بشأن إنشاء مركز مقاصة للعملة الصينية، وقعها عن جانب الدولة معالي مبارك راشد المنصوري محافظ المصرف المركزي، وعن الجانب الصيني تشين يو لو نائب محافظ بنك الشعب الصيني. ويتفق الطرفان على استعراض مشترك لتنفيذ الترتيبات ذات الصلة بشأن الشركات «الرينمنبي» في دولة الإمارات وإجراء مناقشات على التعديلات والتحسينات اللازمة. كما يتفق الطرفان على إقامة حوارات دورية لمراجعة أوضاع السيولة للرينمنبي ومناقشة الأحداث ذات الصلة بشأن استقرار سوق الرينمنبي. ووقع الدكتور خليفة محمد ثاني الرميثي رئيس مجلس إدارة وكالة الإمارات للفضاء وشو دا جه رئيس الهيئة الوطنية للفضاء الصينية مذكرة تفاهم للتعاون في مجال الفضاء والأبحاث والتطوير والاستخدام السلمي للفضاء الخارجي. وتهدف المذكرة إلى تشجيع و تعزيز التعاون والتبادل في مجال استكشاف واستخدام الفضاء الخارجي للأغراض السلمية على أساس المنفعة المتبادلة. وتشمل المذكرة التعاون في الأبحاث و تطوير الأقمار الصناعية المخصصة للتجارب العلمية والاستشعار عن بعد والاتصالات وخدمات الإطلاق والمتابعة والتحكم بالأقمار الصناعية بما في ذلك التشغيل والإدارة في المدار. كما نصت مذكرة التفاهم على البحث والتطوير واستخدام تطبيقات نظم الأقمار الصناعية الأرضية، والتعامل مع المواد في الفضاء وعلوم الغلاف الجوي وعلم الفلك الإشعاعي وعلوم الفيزياء الفلكية واختبارات انعدام الجاذبية. وتم التوقيع على بروتوكول التعاون في مجال الأرشفة وقعها من جانب الدولة الدكتور عبدالله الريس مدير عام الأرشيف الوطني، ومن الجانب الصيني لي منق هوا مدير عام الأرشيف الوطني الصيني. ويهدف البروتوكول إلى تعزيز التعاون المهني لتنظيم وإدارة الأرشيفات وتأسيس آلية التبادل والتعاون بجانب تشكيل فرق مهنية في مجالات البيانات الكبيرة وإدارة الأرشيفات الإلكترونية في ظل الحوسبة السحابية، وحفظ الأرشيفات وتنظيم معارض مشتركة في مجالات الأرشفة والتاريخ والروابط التراثية والثقافية، ونشر الكتب وتبادل الزيارات المهنية في مجالات حفظ وإدارة السجلات وتبادل نسخ من المواد والمنشورات المتعلقة بأنشطة كل طرف. كما شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة في مقر إقامته توقيع عدد من الاتفاقيات بين عدد من المؤسسات والهيئات في كل من دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية الصين الشعبية. وشملت الاتفاقيات توقيع اتفاقية تعاون مشترك بين «شركة فانكي الصين المحدودة» «فانكي» ومعهد مصدر ومعهد «بي جي آي» و«مجموعة الطاقة الجديدة الصينية». ونصت الاتفاقية التي وقعها كل من معالي الدكتور سلطان أحمد الجابر وزير دولة رئيس مجلس إدارة «مصدر» ووانغ شي رئيس مجلس إدارة «فانكي» على دعم وتوطيد العلاقات طويلة الأمد بين الشركتين بناء على رؤيتهما المشتركة. كما وقع كل من معالي الدكتور سلطان أحمد الجابر وزير الدولة والرئيس التنفيذي لقطاع الطاقة في شركة مبادلة للتنمية «مبادلة» ووانغ يلينون رئيس مؤسسة البترول الوطنية الصينية اتفاقية تعاون استراتيجي في استكشاف وإنتاج النفط. وتنص الاتفاقية على التعاون في مجالات محددة في قطاع النفط والغاز خارج دولة الإمارات العربية المتحدة وخاصة المشاريع الجديدة والقائمة، بما في ذلك المشاريع التقليدية القائمة في المناطق البرية، والمشاريع البحرية ومشاريع الغاز الطبيعي المسال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض