• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

استقبل أبو الريش والصايغ وهنأهما بجائزتيهما

نهيان بن مبارك: الأمم تبنى بالفكر والثقافة والإبداع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 15 ديسمبر 2015

فاطمة عطفة (أبوظبي)

«بالفكر والثقافة والإبداع يتم بناء الأمم، هكذا هي الإمارات تعمل على بناء الإنسان وتكريم المبدعين من أبنائها، وهذا ما أسس له الشيخ زايد رحمه الله، وتعمل عليه القيادة الرشيدة».. هذا ما جاء في حديث معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، خلال استقباله مساء أمس الأول في قصره بالبطين في أبوظبي، الشاعر حبيب الصايغ، والروائي علي أبو الريش، وذلك بمناسبة فوز الصايغ بجائزة العويس الثقافية في الشعر، وأبو الريش بجائزة مجلس التعاون لدول الخليج العربي للتميز في مجال الأدب في دورتها التكريمية الأولى.

وأكد معالي الشيخ نهيان أهمية العملية الثقافية القائمة في الإمارات، وما قدم الشعراء والأدباء الرواد خلال تجربتهم الإبداعية التي توجت اليوم بفوز الصايغ، وأبو الريش، معبراً عن فخره واعتزازه بما أنجزه الشاعر حبيب الصايغ والروائي علي أبو الريش.

وتابع معاليه قائلاً: «إننا نعتز بكم كمفكرين ومثقفين وأدباء، إن مساهمتكم لها دور كبير في الحركة الثقافية والأدبية في دولة الإمارات العربية المتحدة. وإن ما قدمتموه خلال تجربتكم الإبداعية من أعمال دافعتم فيها عن الإمارات وأظهرتم صورتها بمظهر لائق وأوصلتم صيتها إلى العالم من خلال شعركم وكتابتكم، طيلة مسيرتكم الإبداعية، جدير بالإشادة والتقدير. صرتم قدوة للآخرين، وساهمتم مساهمة كبيرة مقدرة».

وتابع معاليه حديثه مهنئاً الأديبين الفائزين على ما أنجزاه، قائلاً: «بحصولكما على نيل الجائزتين المرموقتين، هذا ليس غريباً على ما قدمتموه من إنجازات. إن أي نجاح وتميز يأتي، هو امتداد لغرس زايد الخير، طيب الله ثراه»، وقال: «نحن نجني الآن ثمار ما غرسه المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في أبنائه في جميع المجالات، وقد أثبت الإماراتيون اليوم كفاءتهم في المحافل الدولية، وفي شتى المجالات، وهم في المقدمة دائماً». واختتم معالي الشيخ نهيان مؤكداً أن القيادة الرشيدة ممثلة في صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، تدعم العمل الأدبي والثقافي لما له من أهمية في تنمية الأوطان وتقدم الشعوب وترسيخ المبادئ الحميدة والقيم في أبناء وبنات هذا الوطن العزيز، مشيداً بالصايغ وأبو الريش وباعهما الطويل وأفعالهما وأعمالها المميزة والمعروفة والمقدرة لدى الجميع، متمنياً لهما المزيد من التوفيق والنجاح.

كما ثمن كل من الصايغ وأبو الريش هذه المبادرة الكريمة لمعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، ودعمه للثقافة والعمل الثقافي في الإمارات. وقال الصايغ: «ما قدمناه من إسهامات هو بعض من غرس الشيخ زايد، رحمه الله، ولكن لا ننسى دعمكم في شتى المجالات، وسنكون دائماً عند حسن الظن، وعند ثقتكم».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا