• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

جائزة زايد لطاقة المستقبل: الصين أكبر سوق للطاقة المتجددة في العالم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 14 ديسمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أكدت الدكتورة نوال الحوسني، مدير إدارة الاستدامة في «مصدر» ومدير إدارة جائزة زايد لطاقة المستقبل، أن السوق الصينية تعد أكبر سوق للطاقة المتجددة في العالم، وأن «مصدر» ترحب بتنامي التعاون مع الشركات الصينية التي تهتم بالطاقة المتجددة والتنمية المستدامة.

وأشارت إلى أن العلاقات المترسخة التي تربط دولة الإمارات بالصين، والتي تشهد نمواً متسارعاً تدفعنا إلى البحث بشكل مكثف عن سبل تطوير المشاريع المحتملة المشتركة، والاستفادة من التقدم التقني في مجال الطاقة المتجددة الذي يتمتع به البلدان.

وتابعت: كان للشركات والأفراد من الصين حضور ومشاركة بارزة في جائزة زايد لطاقة المستقبل، حيث فاز في دورة العام 2014 من الجائزة «وانغ تشون فو» رئيس ومؤسس شركة «بي واي دي» الصينية، عن فئة أفضل إنجاز شخصي للأفراد»، مبينة أن دورة هذا العام من الجائزة شهدت حضوراً بارزاً للصين وذلك بـ41 طلب اشتراك، وهي تأتي في المرتبة الثانية بعد الهند بعدد المشاركات.

ومن بين المرشحين النهائيين الأوفر حظاً لدورة هذا العام من الجائزة عن فئة الشركات الكبيرة «بي واي دي» وهي شركة صينية تأسست في العام 1995 وتختص في تصنيع المركبات والتقنيات المتنقلة، وهي من أكبر مزودي البطاريات القابلة لإعادة الشحن في العالم. ويرمز اسم الشركة (BYD) إلى عبارة (Build Your Dream) أو (ابني حلمك)، وتصف الشركة منتجات الطاقة النظيفة التي توفرها بأنها مجموعة متكاملة من الخيارات التي تواكب أنماط الحياة العصرية.

وكانت الشركة قد استحوذت في العام 2014، على حصة كبيرة بلغت (31.6%) من سوق سيارات الركاب الكهربائية المخصصة للرحلات القصيرة في الصين. وقد شهدت مبيعاتها من «منتجات الطاقة المتجددة»- بما في ذلك البطاريات وحلول الطاقة الشمسية– نمواً بواقع أربعة أضعاف تقريباً في الفترة 2013/‏2014 لتصل إلى 1.59 مليار دولار بزيادة قدرها 287%.

وترى الشركة أن المركبات الكهربائية تمثل مستقبل وسائل النقل وهذا ما دفعها إلى التوسع نحو منتجات تخزين الطاقة وألواح الطاقة الشمسية الكهروضوئية.

وأكد القائمون على الشركة أن جائزة زايد لطاقة المستقبل تعد مبادرة مهمة ومصدر إلهام يحفز الأفراد والمنظمات لإيجاد حلول لمستقبل الطاقة وتغير المناخ وموارد الطاقة العالمية المستدامة.

وأشاروا إلى أن ريادة دولة الإمارات في مجال الطاقة المتجددة شكلت حافزاً كبيراً لهم لتقديم المزيد من التقنيات والحلول الخضراء، مضيفين أن هذه المنصة الرائدة التي توفرها دولة الإمارات تتيح مجالات واسعاً للتفاعل بين شركتنا والجهات الأخرى المعنية في مجال التنمية المستدامة. وبينوا أن اختيارهم مجدداً ضمن قائمة المرشحين النهائيين لهذه الجائزة العالمية يشكل حافزاً لهم لمواصلة جهودهم نحو تطوير المنتجات والحلول المستدامة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض