• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

الحكومة تنفي عرقلة عمل منظمة «أطباء بلا حدود»

اختطاف طيارين روسيين تابعين لقوة حفظ السلام في دارفور

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 31 يناير 2015

الخرطوم (د ب أ)

أكدت بعثة حفظ السلام المشتركة بين الاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة في دارفور في السودان (يوناميد) قيام مجهولين بخطف اثنين من العاملين الروسفي صفوفها.مشيراً الى أنهما يعملان لحساب شركة طيران واختطفا عندما كانا على متن حافلة تابعة للبعثة في بلدة زالينجى، عاصمة ولاية وسط دارفور الخميس».

وأكد أحمد عمر المتحدث باسم الشرطة نبأ الاختطاف في حين

عقدت اللجنة الأمنية بولاية وسط دارفور اجتماعا طارئا لبحث ملابسات الحادث، وأرسلت فرقا لتعقب الخاطفين».

من جانب آخر، نفت الحكومة السودانية عرقلتها عمل منظمة «أطباء بلا حدود» في البلاد، وقال ممثل عنها إن «الحكومة السودانية لم تضع أي عراقيل في طريق عمل المنظمة في السودان».

وقال محمد فضل الله سراج الدين القائم بأعمال مفوض لجنة المساعدات الإنسانية الحكومية السودانية: «فيما يتعلق بولاية النيل الأزرق والمناطق التي قالت المنظمة إن الحكومة لم تمنحها تصاريح للعمل بها، فإن المنظمة لم تتقدم بأي طلب للعمل في هذه المناطق». وأعلن القسم البلجيكي في منظمة أطباء بلا حدود في وقت سابق وقف أنشطته في السودان مبررا ذلك بوجود مشاكل كبيرة مع السلطات وتعرض عمله لمعوقات بالغة.

وجاء في بيان للمنظمة أن «الحكومة السودانية تجعل من الصعب على المنظمة بشكل منهجي إيصال المساعدات الطبية لكل من ولاية النيل الأزرق وولاية شرق دارفور وولاية جنوب دارفور رغم أن هناك حاجة إلينا في هذه الولايات بشكل ملح».

وقال بارت جانسينس، مدير المنظمة في بروكسل، إن مئات الآلاف من المهجرين الذين يعيشون في هذه المناطق بحاجة إلى مساعدات و«يبدو أن محاولتنا الوصول لهذه المناطق من خلال الحوار أو المفاوضات بمساعدة شركاء واسعي النفوذ في هذه المناطق أو من خلال توجهنا إلى وسائل الإعلام لا تجدي». وأضاف جانسينس: »علمتنا تجاربنا أن الحكومة السودانية تنظم مقابلات لإعاقة وصول المساعدات الدولية وليس لتسهيلها».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا