• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

تتكبد 100 مليون دولار خسائر جراء إجراءات التصدير جواً

صناعة الملابس المصرية.. تواجه حصار القيود الغربية والمنافسة الآسيوية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 13 ديسمبر 2015

عبدالرحمن إسماعيل (القاهرة)

يقدر المجلس التصديري للملابس الجاهزة في مصر، حجم الخسائر التي يمكن أن تلحق بالقطاع جراء القيود التي وضعها الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة على استقبال شحنات التصدير المصرية الواردة على طائرات الركاب بنحو 100 مليون دولار، وذلك عقب سقوط الطائرة الروسية فوق سيناء.

وقال مسؤولون في المجلس لـ«الاتحاد»: إن الملابس الجاهزة التي نجحت خلال السنوات السابقة في منافسة نظيراتها التركية والبنجلاديشية والهندية والصينية في الأسواق الأميركية والأوروبية، ستكون أكثر الصناعات المصرية تضرراً من القرار الأوروبي والأمريكي.

وعقب سقوط الطائرة الروسية فوق سيناء نهاية أكتوبر الماضي، أصدرت السلطات الأميركية، وتبعها الاتحاد الأوروبي، قرارات تلزم المصدرين المصريين الذين يصدرون شحنات البضائع والسلع إلى الأسواق الأميركية والأوروبية من خلال طائرات الركاب بإخضاعها للفحص قبل شحنها من القاهرة بنحو 48 ساعة، على أن تبقى فترة 48 ساعة أخرى في مطار الوصول للفحص ثانية، الأمر الذي اعتبره الصناع المصريون ضربة موجعة لصناعاتهم التي تواجه مصاعب جمة منذ أحداث يناير 2011.

وحسب محمد قاسم، رئيس المجلس التصديري للملابس الجاهزة، فإن صادرات مصر من الملابس الجاهزة عبر شحنها بطائرات الركاب تقدر بنحو 10% من إجمالي حجم التصدير، وصدرت مصر نحو 14 ألف طن من الملابس الجاهزة خلال الأشهر العشرة الماضية.

وبلغت صادرات مصر من الملابس الجاهزة خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي نحو 1,02 مليار دولار بما يعادل 7.8 مليار جنيه، منها 4,3 مليار جنيه بما يعادل 55% من إجمالي الصادرات للسوق الأميركي، فيما بلغت قيمة الصادرات لدول الاتحاد الأوروبي نحو 2,2 مليار جنيه، وفقاً لإحصاءات هيئة الرقابة على الصادرات والواردات. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا