• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

العراق يشكو تركيا رسمياً إلى مجلس الأمن

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 12 ديسمبر 2015

رويترز

دعا العراق مجلس الأمن الدولي إلى مطالبة تركيا بسحب قواتها من شمال العراق بشكل فوري وغير مشروط ووصف التوغل العسكري التركي بأنه «خرق صارخ» للقانون الدولي. وقال السفير العراقي محمد علي الحكيم في رسالة إلى سامانثا باور سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة التي ترأس مجلس الأمن الشهر الحالي «ندعو مجلس الأمن إلى مطالبة تركيا بسحب قواتها فورا.. وعدم خرق السيادة العراقية مرة أخرى".

وقالت الرسالة وفقا لترجمة غير رسمية للأصل العربي «هذا يعد خرقا صارخا لمبادئ ميثاق الأمم المتحدة وخرقا لوحدة أراضي العراق وسيادة دولة العراق.» وأُرسلت الرسالة بعد أن طلب حيدر العبادي رئيس وزراء العراق من وزارة الخارجية العراقية تقديم شكوى رسمية إلى الأمم المتحدة.  

وقال دبلوماسي في مجلس الأمن شريطة عدم نشر اسمه إنه لا توجد خطط فورية لعقد اجتماع خاص في مطلع الأسبوع ردا على الرسالة العراقية.  

وقال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان أمس الجمعة إنه لن يستجيب لمطالب العراق بسحب القوات التركية من معسكر قريب من مدينة الموصل التي يسيطر عليها تنظيم داعش.

وأوضح الحكيم إن الدبلوماسية الثنائية أخفقت حتى الآن في إنهاء النزاع بين البلدين.   وقال الحكيم في رسالته إلى باور إن «العراق عمل على احتواء هذه المسألة من خلال الوسائل الدبلوماسية والمحادثات الثنائية ولكن هذه الجهود لم تنجح في إقناع تركيا بسحب قواتها المحتلة من الأراضي العراقية".

وأشار إلى أن التوغل التركي «عمل عدواني".

وأضاف أن «المساعدة بالتدريب العسكري والتكنولوجيا المتقدمة والأسلحة لقتال تنظيم داعش الإرهابي يجب أن تقوم على أساس الاتفاقيات الثنائية والمتعددة الأطراف وباحترام كامل للسيادة الوطنية وللدستور العراقي وبالتنسيق مع القوات المسلحة العراقية.»

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا