• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

مساعٍ سعودية لكبح جماح التضخم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 09 مايو 2007

الرياض-رويترز: قال وزير المالية السعودية ابراهيم العساف في مؤتمر امس إن استقرار الاسعار يمثل تحديا وإن المملكة تبذل جهودا لضمان ألا يؤثر حجم الانفاق الحكومي على التنمية الاقتصادية.وأظهرت احصاءات رسمية أن ارتفاع الايجارات وأسعار المواد الغذائية بما في ذلك زيادة بنحو 60 في المئة في أسعار الخضراوات الطازجة رفع معدل التضخم السنوي الى ثلاثة في المئة في يناير الماضي.واستقر التضخم على ثلاثة في المئة في فبراير مع صعود أسعار المواد الغذائية والمشروبات.وتربط المملكة الريال بالدولار الاميركي وتقتفي أسعار الفائدة السعودية أثر الفائدة الاميركية وهو ما لا يتيح للسعودية سوى أدوات محدودة في السياسة النقدية للحد من التضخم.وأدى انخفاض قيمة الدولار الى ارتفاع كلفة بعض الواردات في دول الخليج مما ساهم في ارتفاع التضخم.واستبعدت السعودية أي تغييرات في ربط العملة بالدولار.من جانبه قال حمد سعود السياري محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي في المؤتمر إن معدل التضخم ''مازال تحت السيطرة'' في المملكة عند مستوى ثلاثة في المئة.وقال السياري ان المؤشرات الاولية تدل على أن التضخم بدأ يستقر لكن من السابق لأوانه اصدار أي تقديرات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال