• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

بقايا بقع الزيت تطفو من جديد على شاطئ الجميرا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 08 مايو 2007

دبي- منى بوسمرة:

ظهرت صباح أمس بقع زيت جديدة على امتداد شاطئ أم سقيم بمنطقة الجميرا بمحاذاة فندق برج العرب نظرا لحركة الموج، وهي بقايا بقعة النفط التي لوثت شواطئ دبي منذ يوم الجمعة الماضي، مما استدعى تدخل إدارة البيئة ببلدية دبي من جديد لتنظيف الشاطئ، ومازال التحقيق جاريا للتعرف على مصدر البقع النفطية، والتي أرجعها مصدر بيئي لم يذكر اسمه في تصريح لـ ''الاتحاد'' إلى انه نتيجة تصريف أحد خزانات السفن العابرة ليلا وبطريقة غير قانونية، مؤكدا على أن هذه الحادثة تعد الثانية خلال شهر فقط وفي نفس المنطقة، مما يدل على استمرار المخالفات غير القانونية والمخلفات التي ترميها ناقلات النفط ليلا وبدون مراقبة..!!

وأضاف أن التحقيق مازال جاريا من قبل حرس الحدود مع الجهات المسؤولة، بالتعاون مع الجهات المختصة في إمارة دبي، وتساءل المصدر حول المشاريع الجديدة سواء في دبي أو أنحاء الإمارات وخاصة التي تطل على الواجهة البحرية على امتداد مئات الكيلو مترات كيف سيتم حمايتها مستقبلا؟! فهذه الناقلات ترمي مخلفاتها ليلا ودون الاستدلال عليها، مطالبا بضرورة التصدي لها واستخدام أفضل التقنيات للكشف عنها ومراقبة الشواطئ ليلا للتعرف على مسببيها، مقترحا وجود رصد متقدم ليلي لمعرفة حركات بقع الزيت فضلا عن متابعة حركة السفن. مضيفا أننا بحاجة إلى عمل اتحادي منظم والعمل على جاهزية السلطات المحلية، مؤكدا أن القضية تمس السواحل والشواطئ والحياة البحرية في دولة الإمارات فلابد من وجود خطة وطنية وتكاتف السلطات المحلية مع السلطات الاتحادية للحفاظ علي بيئة بحرية خالية من التلوث وبالتالي الحـــــفاظ على الصحــــة العامة..!! والجدير بالذكر أنه تتوفر لدى كل الشركات العاملة في مجال استكشاف واستخراج النفط ومحطات تحلية المياه وتوليد الطاقة والمناطق الحرة والموانئ البحرية خطط للتدخل الفوري في حالات التلوث البحري الناتجة عن الأنشطة التي تمارسها أو التي تقع في نطاق سلطتها.

وفي مجال المراقبة والتفتيش تقوم الهيئة الوطنية للمواصلات بحملات تفتيش على السفن التي تعمل في البيئة البحرية بهدف التأكد من مطابقتها للاشتراطات الوطنية والدولية قبل ترخيصها أو السماح لها بالعمل في المياه الإقليمية لدولة الإمارات، كما تقوم قيادة حرس السواحل، من بين مهامها الأخرى، بمراقبة حركة السفن والناقلات في البيئة البحرية وإبلاغ السلطات المعنية فور وقوع أي حالات تلوث.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال