• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«الفرسان» ينجز مهمة «النصر» بثلاثية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 12 ديسمبر 2015

وليد فاروق (دبي)

أنجز الأهلي مهمته بنجاح أمام النصر، وتفوق عليه بثلاثة أهداف مقابل هدف، مساء أمس على ستاد راشد في الجولة «11» لدوري الخليج العربي، لينفرد «الفرسان» بوصافة الترتيب برصيد «24» نقطة، ويواصل مهمة مطاردة العين المتصدر، وتبقى لـ «الأحمر» مباراتان مؤجلتان، فيما بقي «العميد» في المركز الثالث برصيد 21 نقطة.

نجح الأهلي بالتقدم بالنتيجة في الشوط الأول لمصلحته بعد محاولات معدودة على مرمى النصر، حيث كانت تسديدة الحمادي في الدقيقة الخامسة، ثم انتظر هفوة الحارس شمبيه الذي لم يسيطر على الكرة الركنية بالشكل المطلوب، ليسدد موسى سو كرة قوية أبعدها أحمد إبراهيم، لكن الحكم الخامس أعلن اجتيازها خط المرمى في الدقيقة «17». واضطر كيمبو أيكوكو لمغادرة الملعب بسبب الإصابة بشكل مبكر، لكن بديله سالم صالح نجح بتهديد مرمى الأهلي منذ اللمسة الأولى بتسديدة تصدى لها الحارس ماجد ناصر.

واستغل نيلمار هفوة المدافع كيونج، ليخطف الكرة وينفرد بالحارس ويسددها على يساره داخل الشباك في الدقيقة «36» مسجلاً هدف التعادل للنصر. شهدت انطلاقة الشوط الثاني تألق الحارس أحمد شمبيه الذي حمى مرماه من هدف محقق، حينما تصدى لتسديدة وليد عباس الموجود أمام المرمى على بعد خطوات، ليمنح زملاءه الثقة اللازمة. وتمكن وليد عباس من خطف الهدف الثاني للأهلي بعدما استقبل تمريرة ريبيرو من ركلة ركنية، وسددها مباشرة كرة قوية عجز شمبيه عن التعامل معها في الدقيقة «67». ونجح ليما بحسم الأمور لصالح الأهلي، حينما خطف الكرة بعد هفوة من مدافعي النصر، وسدد الكرة بطريقة ذكية من فوق حارس المرمى، معلناً الهدف الثالث في الدقيقة «74».

الأهلي تفوق على النصر بالتكتيك والتنظيم في وسط الملعب

جاء الشوط الأول تكتيكياً بالدرجة الأولى من الأهلي والنصر، بالرغبة المشتركة في السيطرة على وسط الملعب بسبب الندية الكبيرة بين الفريقين، وافتتح «الفرسان» التسجيل بهدف مشكوك في صحته، رغم الضغط العالي من لاعبي النصر على حامل الكرة، ومع مرور الوقت ارتفعت وتيرة المحاولات الهجومية والنصر نجح بالعودة للمباراة عندما سجل هدف التعادل، إثر خطأ دفاعي، رغم الفراغ الذي خلفه غياب إيكوكو للإصابة التي تعرض لها في وقت مبكر من المباراة، ولاحظنا أن التفعيل الهجومي من اللاعبين أمام المرميين لم يكن بالدرجة المطلوبة، رغم وجود أسماء ممتازة مثل ليما وموسى سو في الأهلي ونيلمار وبترويبا في جانب النصر وإسماعيل الحمادي تحرك بالإيجابية المطلوبة في الملعب ونجح بتحقيق الإضافة المطلوبة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا