• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

قتيلان باشتباكات في مخيم عين الحلوة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 08 مايو 2007

بيروت-الاتحاد: انفجر الوضع العسكري في مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين الى الشرق من مدينة صيدا في جنوب لبنان امس ودارت اشتباكات مسلحة عنيفة بين عناصر من حركة ''فتح'' واخرى من منظمة ''جند الشام'' اسفرت عن مقتل عنصرين من ''فتح'' واصابة عدد آخر من مسلحي التنظيمين بجروح. وذكرت مصادر امنية فلسطينية في عين الحلوة انه لـــــــدى مرور ابو عمرا الاسمر وابو عمرا الابيض من ''فتح'' عند مفرق البستان اليهودي في مخيم عين الحلوة، اطلق مسلحون من ''جند الشام'' النار عليهما وقتلا على الفور. واوضحت المصادر ان القتيلين هما مرافقان لمسؤول في حركة ''فتح''، وعلى الاثر توتر الوضع الامني ودارت اشتباكات عنيفة استخدمت فيها الاسلحة الرشاشة والصاروخية واستنفرت الفصائل الفلسطينية عناصرها لوقف الاشتباكات والحؤول دون تفاقم الوضع الامني. وتدخلت القوة الامنية المشتركة وعملت على الفصل بين المتحاربين واعادت الوضع الى ما كان عليه، كما عقدت القيادات الفلسطينية في المخيم جلسة طارئة خصصت لبحث ملابسات الموضوع وكيفية معالجته. وقررت الفصائل بعد الاجتماع ملاحقة مطلقي النار واعتقالهم وتسليمهم الى القضاء اللبناني، وافادت معلومات امنية ان الجناة فروا الى جهة مجهولة داخل المخيم، وتردد بانهم لجأوا الى منطقة السركسات داخل المخيم التي تسيطر عليها ''جند الشام''.