• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

الصحف الأوروبية: نتائج الانتخابات قطيعة مع الماضي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 08 مايو 2007

عواصم - وكالات الأنباء: رأت الصحف الاوروبية امس ان انتخاب نيكولا ساركوزي رئيسا لفرنسا يشكل قطيعة مع الماضي وتجديدا لليمين في فرنسا. وتحت عنوان ''رهان ساركوزي القطيعة بدون كسر'' كتبت صحيفة ''لا تريبون دو جنيف'' السويسرية ان فرنسا تخرج من هذه الحملة الرئاسية وقد تغيرت كثيرا ورجحت ان تسير وتيرة هذه العملية الانتقالية بسرعة اكبر لان ساركوزي سيقود البلاد بسرعة كبيرة كما فعل في حياته المهنية وانه لا شك ان الرئيس الجديد سيعرف كيف ينفصل عن فرنسا القديمة التي يتركها جاك شيراك''.

اما الصحيفة الايطالية ''لا ستامبا'' فكتبت ''ساركوزي اوصل الى مرفأ الامان معركة طويلة ومنسجمة من الافكار يقودها منذ سنوات داخل حركته السياسية من اجل الغاء القيادة الجامدة لشيراك وتجديد اليمين الفرنسي''. وفي المانيا، كتبت صحيفة ''هادلسبلات'' الاقتصادية ''فرنسا اختارت اخيرا التغيير الجذري.. بعد اثنتي عشرة سنة من عهد شيراك، الرئيس الاكثر ضعفا في الجمهورية الخامسة، وصل رجل قوي من جديد الى الاليزيه''. وكتبت صحيفة ''الجارديان'' البريطانية ان الفرنسيين اعتبروا بدون لبس ان العلاج الجذري لـ12 سنة من الضياع هو انعطاف واضح الى اليمين''، واضافت ''زمن الخطب انتهى بالنسبة الى ساركوزي''.

وفي اسبانيا، كتبت صحيفة ''ال باييس'' ان فرنسا التي تريد التخلص من حزام الحماية الذي بني خلال النصف الثاني من القرن العشرين لتواجه اخطار العولمة وفوائدها، فرضت نفسها على فرنسا التي تفضل وصاية الدولة''. وقالت صحيفة ''الموندو'' ان ساركوزي ربح لانه يجمع الشروط الثلاثة التقليدية للفوز في الانتخابات قيادة وحزبا وبرنامجا. وفي هولندا كتبت صحيفة ''فولكسكرانت'' ان ساركوزي اصبح رئيسا لفرنسا تعاني استقطابا، مشددة خصوصا على هزيمة الاشتراكية رويال. وفي بلجيكا رأت صحيفة ''لا ليبر بلجيك'' ان الاوساط السياسية تنظر منذ الآن الى الجولة التالية وهي الانتخابات التشريعية، مؤكدة انه على ساركوزي وحزبه الفوز في تلك المعركة والا ستبقى نواياه حبرا على ورق.