• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

رفض التقليل من لقب «ثالث آسيا»

السركال: «البرونزية» إنجاز يحسب لاتحاد الكرة وجيل الأمل

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 31 يناير 2015

معتز الشامي

سيدني (الاتحاد)

أبدى يوسف السركال رئيس مجلس إدارة اتحاد الكرة سعادته وفخره، بما تحقق من إنجاز بالفوز بالمركز الثالث والميدالية البرونزية لكأس آسيا، مشيراً إلى أنه إنجاز يحسب لأبناء جيل الأمل وللجهازين الفني والإداري، بالإضافة إلى اتحاد الكرة الذي عمل ووضع استراتيجيته وأهدافه من المشاركة، وأوفى بما وعد به كمرحلة أولى، بينما لا يزال أمام اللاعبين باقي المشوار، من أجل تحقيق حلم الشارع الإماراتي بالتأهل لنهائي كأس العالم في موسكو.

وقال هذا الإنجاز يثبت أن التخطيط السليم يؤدي إلى النجاح، وأيضاً نجح في إعادة كرة الإمارات إلى المنافسة بالمحفل القاري، عبر استراتيجية واضحة تم وضعها لمراعاة مراحل متتالية في مسيرة «الأبيض». وأضاف وعدنا أن ندخل المشاركة الحالية لكأس آسيا للمنافسة على الوجود بين أفضل 3 منتخبات في القارة، والتأهل إلى نصف النهائي، وهو ما حدث بالفعل، وصعدنا بعد أن أطحنا البطل السابق للبطولة، كما فزنا على بطل 2007 وأحد المنتخبات القوية في غرب آسيا وهو العراق، وتمكنا من تقديم المستوى المميز، وفزنا في مباراة قدم خلالها «الأبيض» مستوى متميزاً، واستحق أن يختتم مشواره بترتيب مشرف وميدالية برونزية، يجب أن نتلقاها بفرحة وترحاب، لأنها جاءت بعد مشوار متعب وصعب للمنتخب واللاعبين. وحول ما يتردد بأن ما تحقق لا يرضي الطموح، قال يجب ألا نقلل من حجم هذا الإنجاز، لأننا مررنا بتجارب صعبة، وصعدنا على حساب منتخبات كبيرة، وقدمنا أداءً نال إشادة واستحسان الجميع، وعلى رأسهم السويسري بلاتر نفسه، والذي أكد تطور الكرة الإماراتية، ولفت إلى أنه تابع المنتخب بإعجاب، حيث نقل إليه ثقته في أن الإمارات قادرة على تحقيق المزيد خلال المرحلة المقبلة، وقادرة على التطور، في ظل الارتفاع الفني للمنتخب الوطني الذي أثلج صدر بلاتر وجعله يهنئ اللاعبين.

وأضاف نعم ما تحقق يعتبر إنجازاً ويجب أن نفخر به، لأن كرة الإمارات غائبة عن مربع الذهب في المحفل الآسيوي منذ عام 96، والعودة إلى هذا المكان بعد كل هذه السنوات، يعتبر أمراً إيجابياً للغاية وسوف نسعى للبناء عليه في المستقبل بسواعد أبنائنا في الجهاز الفني بقيادة مهدي علي واللاعبين أيضاً.

وأشار السركال إلى تجديد الاتحاد تمسكه بمدرب المنتخب لاستكمال المشوار، خاصة أن الهدف الآن أصبح السعي للتأهل نحو نهائيات كأس العالم في موسكو 2018.

وقال يجب ألا نسمح لأحد من أن يقلل من حجم ما بذل سواء من اللاعبين أو الجهازين الفني والإداري أو مجلس إدارة الاتحاد، لذلك لا نرغب في الاصطياد في الماء، ولن أقول العكر، ولكن أصفه بالماء العذب، لأن منتخبنا وأبناءنا أبطال وأثبتوا ذلك في بطولة صعبة فنياً، ولها ظروفها الخاصة، وشهدت تألق لاعبينا، ومنافستهم على الألقاب الفردية، ومبخوت ينافس على لقب الهداف، وخليل حصد لقب الأفضل في البطولة مرتين، ومن بين الأسماء المرشحة للأفضل، ولم ينس السركال أن يوجه التحية والتقدير لشعب وقيادة الإمارات، ويهديهم الإنجاز، والذي وصفه بأنه سيكون فاتحة خير على المنتخب الوطني وبداية لمشوار قادم مليء بالإنجازات التي تسعد الشعب الإماراتي وتشرف الخليج والعرب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا