• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

93,6 ألف مستفيد من خدمات «أبوظبي للمعاشات»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 11 ديسمبر 2015

جمعة النعيمي (أبوظبي)

بلغ مجموع المستفيدين من خدمات صندوق معاشات ومكافآت التقاعد لإمارة أبوظبي 93 ألفاً و670 متعاملاً، بينهم 79,384 من المؤمن عليهم بناء على إحصاءات الصندوق حتى الربع الثالث من هذا العام، وتشكل الإناث نسبة 42% من المؤمن عليهم، بينما تبلغ نسبة الذكور 58%. ويستحوذ القطاع الحكومي على النسبة الأعلى من المؤمن عليهم، حيث تبلغ نسبة العاملين فيه 59%، بينما تبلغ نسبة المؤمن عليهم في القطاع الشبه حكومي 34%، وتبلغ نسبتهم 7% في القطاع الخاص. وبلغ متوسط سن الالتحاق بالعمل في إمارة أبوظبي في الصندوق 26سنة.

وبلغ عدد المتقاعدين المسجلين في الصندوق 5765 متقاعداً، ويبلغ متوسط سن التقاعد في الإمارة 53 سنة، بينما بلغ عدد المستحقين 8,521 مستحقاً من أبناء المتقاعدين المتوفين. وبالنسبة لجهات العمل المسجلة لدى الصندوق فيبلغ مجموعها 3,001 جهة عمل، منها 207 حكومية، و129 شبه حكومية، و2665 جهة للقطاع الخاص، حيث إن الأعداد في تزايد بالنسبة لجهات العمل المسجلة في الصندوق منذ انشائه، خصوصاً الجهات من القطاع الخاص، ما يعكس التطور الاقتصادي في إمارة أبوظبي، وتأكيداً على مشاركة أبناء الإمارات في العمل بالقطاع الخاص.

واستقبل المبنى الرئيس للصندوق حتى الربع الثالث لهذا العام 4480 متعاملاً، بينما استقبل مكتب العين776 متعاملاً، واستقبل مكتب المنطقة الغربية 179 متعاملاً، كما أصبح الصندوق يقدم خدماته عبر 23 مركزاً من مراكز الخدمات المتكاملة لحكومة أبوظبي، وذلك بعد أن أبرم الصندوق اتفاقية بهذا الخصوص مع دائرة الشؤون البلدية، وبذلك أصبح لدى المتعاملين مع الصندوق خيارات أكثر للحصول على خدماته، ما يوفر عليهم عناء زيارة المبنى الرئيس للصندوق. يأتي ذلك في إطار تقديم خدمات متميزة للمتعاملين، والتي تعتبر أحد الأهداف الاستراتيجية للصندوق لتحقيق عدد من المشاريع والمبادرات، ما يساهم في خلق تجربة أفضل للمتعاملين. بالإضافة إلى قيام الصندوق بوضع العديد من مؤشرات الأداء التي تقيس جوانب خدمة المتعامل كافة، بدءًا من دخوله إلى مبنى الصندوق وحتى حصوله على الخدمة المطلوبة.

وايماناً من الصندوق بالدور الرئيس الذي تقوم به جهات العمل في تقديم خدمات ذات مستوى عالٍ، انتهى الصندوق خلال هذا العام من مشروع خيارات الدفع الإلكتروني، ما يهدف إلى تحسين خيارات الدفع لجهات العمل المسجلة لدى الصندوق، من خلال توفير خيارات دفع إلكترونية، ستمكنهم من دفع الاشتراكات عن طريق الموقع الإلكتروني للصندوق، وباستخدام بطاقات الائتمان أو الدرهم الإلكتروني بطريقة سهلة جداً ومريحة.

وبدأ الصندوق هذا العام بحصد نتائج نظام ذكاء الأعمال «كفاءة»، والذي كان قد أطلقه في وقت سابق من العام، ويستخدم النظام في قياس مدى التزام جهات العمل بتوريد البيانات الخاصة بتحصيل مبالغ وبيانات الاشتراكات الشهرية للمؤمن عليهم لدى الصندوق أو سداد المبالغ المترتبة عليهم في أوقاتها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض