• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

على مسرح المجاز

أحمد بوخاطر نجم السهرة الثانية من «منشد الشارقة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 11 ديسمبر 2015

الشارقة (الاتحاد)

يجدد برنامج «منشد الشارقة»، مساء اليوم لقاءه مع جمهوره، وذلك من خلال سهرته الثانية التي تقام على مسرح المجاز بالشارقة، حيث يحل المنشد الإماراتي أحمد بوخاطر ضيفاً على السهرة التي تنطلق في تمام الساعة السابعة مساءً، بحضور أعضاء لجنة تحكيم البرنامج وهم الفنان لطفي بوشناق، والفنان العالمي مسعود كرتس والمنشد أسامة الصافي، والموسيقار عاصم البني.

وستشهد السهرة الثانية من الموسم الثامن لـ«منشد الشارقة» الذي تقدمه مؤسسة الشارقة للإعلام، خروج سبعة منشدين من أصل 16 منشداً مشاركاً في الموسم الحالي الذي تشارك فيه مجموعة كبيرة من الدول لأول مرة، حيث كانت السهرة الأولى قد شهدت دخول خمسة منشدين في دائرة الأصوات الأضعف، وهم المنشد الإماراتي إبراهيم النقبي، والمنشد المصري عبدالله السيد غنام، والمنشد الماليزي عبد الحفيظ بن عبد الرحمن، والمنشد المقدوني مولانا كورتيش، بالإضافة إلى المنشد الأندونيسي واحد الخالص الصومي.

المشاركون في البرنامج الهادف إلى تكريس وإيصال الفن النبيل، استطاعوا أن يؤسسوا قاعدة جماهيرية لهم منذ اللحظة الأولى لانطلاق سهرات البرنامج والتي تلقى إقبالاً جماهيرياً واسعاً ومتعدد الجنسيات، ففي الوقت الذي حضر فيه الجمهور المصري بكثافة لدعم نجمهم الذي أعاد في السهرة الأولى إلى الأذهان الطريقة الأزهرية القديمة في الإنشاد الديني، لم يغب محبو المنشد الجزائري عن الساحة، حيث عرفت الجزائر بتاريخها في الإنشاد، كما تمكن المنشد السعودي من السيطرة على قلوب السعوديين والعرب في أول إطلالة له.

وجاءت إطلالة المنشد السوري قوية، ليعكس ما تتمتع به سوريا من تاريخ في تخريج المنشدين، أما تركيا فقد أثبتت مشاركتها الفاعلة في البرنامج، لتلامس من خلال ممثلها قلوب الجمهور الذي يشهد للمرة الأولى مشاركات من إيطاليا، وفرنسا، واندونيسيا، ومقدونيا، وغيرها من الدول غير العربية، ليترجم ذلك شعار البرنامج «منشد الشارقة إلى العالمية».

من جهة أخرى، سيقدم المنشد الإماراتي أحمد بوخاطر خلال السهرة بعضاً من أناشيده المشهورة التي استحوذت على قلوب الجميع، وكان قد أكمل دراسته الجامعية في 1999 وتخرج في تخصص نظم المعلومات الإدارية، ودخل مجال الإنشاد عام 1989، واستطاعت ألبوماته أن تحقق انتشاراً واسعاً، في مختلف دول العالم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا