• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

أميركا ودول أوروبية تحذر مواطنيها في تركيا قبيل عيد النيروز

أنقرة تتهم «داعش» بتفجير إسطنبول وتعلن «التأهب القصوى»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 21 مارس 2016

عواصم (وكالات)

اتهمت السلطات التركية أمس تنظيم «داعش»الإرهابي بمسؤوليته عن الاعتداء الانتحاري في إسطنبول امس الأول، وذلك بعد الكشف عن هوية المنفذ وهو شاب تركي ينحدر من بلدة غازي عنتاب قرب الحدود السورية وعلى ارتباط بالتنظيم الإرهابي.

ووضعت الشرطة التركية في حالة تأهب قصوى في جميع أنحاء البلاد بعد الهجوم الذي راح ضحيته 4 قتلى و39 جريحا بينهم 24 أجنبيا. وحذرت الولايات المتحدة الأميركية وبعض السفارات الأوروبية مواطنيها بأن يتوخوا الحذر في تركيا قبل احتفالات عيد النوروز التي تصادف اليوم الاثنين.

وأعلن وزير الداخلية التركي أفكان آلا أن منفذ الهجوم الانتحاري الذي وقع امس الأول وسط إسطنبول، تركي من مواليد 1992 ويدعى محمد أوزتورك، ويتحدر من بلدة غازي عنتاب قرب الحدود السورية وهو مرتبط بتنظيم «داعش». وقال الوزير التركي، «تم التعرف رسميا إلى منفذ هذا العمل الإرهابي، لديه علاقات مع تنظيم «داعش». وشدد الوزير على القول إن «الانتحاري لم يكن مدرجا في لائحتنا للأشخاص المطلوبين، ونجري تحقيقا معمقاً ولا نستبعد أي فرضية».

وذكرت وكالة «دوغان» ووسائل إعلام تركية أن والد وشقيق الانتحاري وضعا في الحبس على ذمة التحقيق. وأن هوية الانتحاري تأكدت بعد إجراء اختبارات الحمض النووي لأقاربه.

إلى ذلك، أعلن البيت الأبيض في بيان إن أميركيين اثنين قتلا في التفجير الانتحاري. وقال المتحدث باسم مجلس الأمن القومي التابع للبيت الأبيض نيد برايس «نحن على اتصال وثيق مع السلطات التركية ونؤكد التزامنا بالعمل مع تركيا لمواجهة شر الإرهاب». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا