• السبت 03 محرم 1439هـ - 23 سبتمبر 2017م
  11:25    عبدالله بن زايد: الإمارات تقوم بدور فاعل في محيطها.. ومنطقتنا لاتزال تعاني من الإرهاب المدفوع من أنظمة تريد الهيمنة        11:26     عبدالله بن زايد: نحتاج لحلول سياسية للأزمات التي تعاني منها المنطقة.. وإدارة الأزمات ليست حلا وإنما نحتاج للتصدي إلى التدخلات في الشأن العربي        11:26    عبدالله بن زايد: الإمارات ترى أن قمة الرياض تاريخية والإمارات قررت مع السعودية ومصر والبحرين اتخاذ هذا الموقف من قطر لدفعها إلى تغيير سلوكه        11:27     عبدالله بن زايد: يجب التصدي لكل من يروج ويمول الإرهاب وعدم التسامح مع كل من يروج الإرهاب بين الأبرياء         11:28     عبدالله بن زايد: يؤسفنا ما تقوم به بعض الدول من توفير منصات إعلامية تروج للعنف والإرهاب.. وإيران تقوم بدعم الجماعات الإرهابية في المنطقة        11:29     عبدالله بن زايد: إيران تستغل ظروف المنطقة لزرع الفتنة وبالرغم من مرور عامين على الاتفاق النووي لايوجد مؤشر على تغيير سلوك طهران         11:29     عبدالله بن زايد: يجب على الأمم المتحدة أن تقوم بدورها لدعم اللاجئين ونحن ندين ما يجري لأقلية الروهينغا في ميانمار        11:30     عبدالله بن زايد : ندين ما يقوم به الحوثيون في اليمن والإمارات ستستمر في دورها الفاعل ضمن التحالف العربي لمساعدة الشعب اليمني         11:31    عبد الله بن زايد: حرصنا على توفير بيئة آمنة تُمكن النساء والشباب من تحقيق تطلعاتهم والمشاركة في تطوير دولتهم فأصبحنا نموذجاً يشع أمل للأجيال    

خلال مؤتمر تقنيات المعلومات الجغرافية بجامعة الإمارات

الأحبابي يؤكد أهمية إيجاد نهج موحد لـ«رصد الأرض»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 10 ديسمبر 2015

أبوظبي (وام)

أكد الدكتور المهندس محمد ناصر الأحبابي المدير العام لوكالة الإمارات للفضاء أهمية خدمات تحليل بيانات الأقمار الصناعية المختصة برصد الأرض وضرورة توفير نهج موحد ومنظم لجهود الرصد التي تبذلها دول العالم لمراقبة البر والبحر والجو.

جاء ذلك في كلمة ألقاها خلال فعاليات المؤتمر الدولي الخامس حول رصد الأرض لدراسة التغيرات العالمية والمؤتمر الدولي السابع حول تقنيات المعلومات الجغرافية في إدارة الكوارث الطبيعية والذي تنظمه جامعة الإمارات في مدينة العين بالتعاون مع معهد واترلو لإدارة الكوارث في الفترة من 8 الى 10 ديسمبر الجاري. وأوضح الأحبابي أن هذه الخدمات تشمل رسم خرائط المخاطر المرتبطة بتغير المناخ وتقييم مكامن الضعف بما في ذلك وضع النماذج وتحليل الآثار الناجمة عن ارتفاع مستوى سطح البحر نتيجة ظاهرة الاحتباس الحراري وتوقع ضعف الرؤية بسبب العواصف الرملية والطقس الغائم والأمطار الغزيرة وذلك بغية تقييم تأثيرها على حياة الإنسان». وقال الأحبابي إنه وبفضل أهمية نظام المعلومات الجغرافية « GSI « التي تعتمد على الأقمار الصناعية في إدارة الكوارث فقد نجم عن ذلك إطلاق عدد من المبادرات الدولية للمساعدة في تبادل هذه البيانات على المستوى العالمي.. مشيرا إلى أنه ومع إنشاء وكالة الإمارات للفضاء تقوم دولة الإمارات العربية المتحدة الآن بالحشد والبناء على المشاركة الموجودة في مختلف الأنشطة التعاونية الدولية المتعلقة بنظم المعلومات الجغرافية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا