• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

إغلاق باب استقبال الترشيحات للدورة الثانية من الجائزة

1017 مشروعاً من 165 دولة تتنافس على فئات جائزة الإمارات للطائرات بدون طيار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 10 ديسمبر 2015

دبي (الاتحاد):

أكد معالي محمد عبدالله القرقاوي، وزير شؤون مجلس الوزراء رئيس اللجنة المنظمة لـ«جائزة الإمارات للطائرات بدون طيار لخدمة الإنسان»، أن دولة الإمارات العربية المتحدة غدت مرجعية عالمية في استخدام تكنولوجيا المستقبل، وتوظيفها في خدمة الإنسانية وتلبية احتياجاتها.

وقال معاليه: تجسد الجائزة عمق رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» في تأسيس نهج الابتكار في مختلف القطاعات وخاصة غير النمطية منها وذلك فيما يخدم الإنسان والإنسانية من خلال استشراف مستقبل التطورات التقنية وتوظيفها لخدمة الإنسان.

جاء ذلك، بمناسبة إعلان «جائزة الإمارات للطائرات بدون طيار لخدمة الإنسان» إغلاق باب استقبال الترشيحات للدورة الثانية من الجائزة، واستلام 1017 مشاركة من 165 دولة حول العالم، تصدر فئات المشاركة فيها قطاع الخدمات الإنسانية بنسبة بلغت 17.20% من مجموع المشاركات، يليه قطاع البيئة بـ 13.20%.

وأضاف القرقاوي: إن «جائزة الإمارات للطائرات بدون طيار لخدمة الإنسان» وغيرها من مبادرات حكومة الإمارات المبتكرة رسخت مكانة الدولة كوجهة عالمية للابتكارات التقنية المتقدمة، كما أن الجائزة أصبحت منصة عالمية لعرض أحدث الابتكارات وأتثبت أنها أحد أكثر منصات التكنولوجيا انتشاراً على مستوى العالم، وعنواناً رئيسياً يقصده المبتكرون والمبدعون في تطويع التقنية لأغراض تنموية.

وأشار معاليه إلى أن الجائزة اكتسبت زخماً كبيراً في دورتها الثانية، وتحولت إلى مضمار عالمي شديد التنافسية بين مطوري هذه التكنولوجيا الحديثة من مبتكرين ومصنعين ورواد أعمال ومراكز بحث علمي وجامعات ومؤسسات أكاديمية عالمية عريقة ومرموقة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض