• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

نقود بالقراءة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 21 مارس 2016

جميل أن ترد الدين لوطنك بكتاب، وأن ترتقي سُلم حياتك بكتاب، وأن تنهض بمجتمع وأمة وجيل بكتاب.. نعم بكتاب!

ولكن أن لا يكون الكتاب الأخير، بل أنْ يكون كتاباً يستحثك على قراءة كتب أخرى، يطمعك بأن ترتقي أكثر في سلمك، ويهمس لك بأنك بكتاب آخر ستضيف لبنة أو عموداً آخر لتبني مجتمعاً أو أمة.

كل كتاب يعني قراءة، وكل قراءة تعني معرفة، ثم الثقافة ثم الحكمة ومفردات كثيرة لا حصر لها إنْ أردنا أن نجمع المرادفات لكلمة قراءة.

كنت من ضمن المدعوين إلى فعاليات اللقاء الثقافي الأول الذي نظمته وزارة الثقافة وتنمية المعرفة، برعاية كريمة وحضور معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة، وحضور رئيسة المجلس الوطني الاتحادي معالي الدكتورة أمل القبيسي، ونخبة من قادة الفكر والثقافة الإماراتية والعربية. ألقى كلمته فتوقفت مبتسمة عند جملته حين قال: «إننا نضع ثقتنا بكم أنتم قادة الفكر والعلم لنشر المعرفة وتشجيع جيل المستقبل على القراءة».

كم هي مسؤولية سامية، وكم هو لقب ثمين ومشرّف أن نقرأ ونتثقف فنصبح قادة الفكر، وهل هناك ما هو أسمى من سمو الفكر!

كلماتٌ مثل هذه تشعرنا بالحماس كجندي يشتري بدمه أرض وطنه، علينا جميعاً أن نكون جنوداً نشتري بفكرنا ثقافة الأمة وارتقاءها الفكري. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا