• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

3 مشاهد

انتفاضة «الإعصار» وصحوة «البركان» والهدف «القاتل»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 21 مارس 2016

علي شويرب (رأس الخيمة)

بدأت بطولة الدوري مرحلة جديدة من الإثارة والقوة، مع اقتراب العد التنازلي لنهاية السباق، وأصبحت المباريات قوية للغاية، وتحفل بالمشاهد اللافتة، إذ مثلت مواجهة العروبة وحتا أحد فصول المتعة، وكاد العروبة يحرم حتا من الصدارة، عندما تقدم 3 - 2 حتى الدقيقة 90، ولكن جايير لاعب حتا منح المشهد الدرجة المطلوبة من التشويق، بتسجيله هدف التعادل، قبل أن يمنح مواطنه تاسيو الفريق أغلى ثلاث نقاط في المنافسة على التأهل، بهدف الدقيقة 96، لتمتزج مشاعر «الشهد والدموع» معاً، بسبب سيناريو المباراة الغريبة في أحداثها وأهدافها، كما أن الدقائق «المجنونة» لم تتوقف فقط على هدفي حتا، بل امتدت إلى طرد نواف فريد «العروبة» وخميس العجماني «حتا».

المشهد الثاني يتجسد في الفوز الصعب لعجمان على مستضيفه الخليج بهدف إديلسون، رغم فارق الإمكانات الكبيرة بين اللاعبين، وموقع كل فريق على لائحة الترتيب، كما أن الفوز أكد من جديد صحوة «البركان»، في مشواره الرامي لاستعادة موقعه مع الكبار، وعدم التفريط في النقاط، خصوصاً في المرحلة الصعبة من المنافسة على التأهل إلى «المحترفين».

المشهد الثالث يتمثل في تقمص تاسيو، مهاجم حتا وهداف الدوري برصيد 14 هدفاً، دور المنقذ في لقاء فريقه أمام العروبة، بتسجيله هدف الفوز الغالي قبل ثوانٍ من صافرة النهاية، وذلك على غرار مشاهد عدة قام خلالها بلعب الدور نفسه، ليؤكد اللاعب مرة جديدة القيمة الفنية العالية التي يمثلها بالإمكانات العالية والمهارات التهديفية الممتازة، ليوسع الفارق مع أقرب منافسيه عصام جمعة إلى 3 أهداف.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا