• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

استعرض دور الحوافز في زيادة الربحية

«الآفاق الاقتصادية» يناقش تحديات الانتاجية والقدرة التنافسية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 10 ديسمبر 2015

بسام عبدالسميع (أبوظبي)

بحث المشاركون في جلسات الدورة الثالثة من ملتقى الإمارات للآفاق الاقتصادية 2016 أمس في أبوظبي سبل مواجهة تحديات الإنتاجية وتحسين القدرة التنافسية للاقتصاد ودور الحوافز المختلفة على الإنتاج وزيادة الربحية.

ودارت نقاشات الملتقى تحت عنوان «مواجهة تحديات الإنتاجية» وتنظمها دائرتا التنمية الاقتصادية بأبوظبي ودبي.

وألقى راشد علي الزعابي المدير التنفيذي لقطاع التخطيط والإحصاء بالدائرة بالإنابة كلمة أشاد فيها بكل جهود الجهات والمؤسسات الحكومية وشبه الحكومية والقطاع الخاص في الدولة التي أسهمت في تجسيد أسبوع إماراتي للابتكار في نهاية شهر نوفمبر الماضي، منوهاً في هذا السياق بإطلاق إمارة أبوظبي 132 مبادرة وفعالية متنوعة على مستوى الإمارة، تحت شعار «الإمارات تبتكر» شاركت فيه أكثر من 30 جهة حكومية وخاصة في أبوظبي، لاستعراض أبرز ما أنجزته في مجال الابتكار.

وقال الزعابي: «لقد أصبح النمو الاقتصادي طويل الأجل مرهونا إلى حد كبير بنمو الإنتاجية الكلية لعوامل الإنتاج، إذ تعمل الإنتاجية المرتفعة على الحد من تكاليف الإنتاج للوحدة، وزيادة عوائد الاستثمار، وفي العديد من الدول المتقدمة والناشئة، تم استخدام جزء من تلك العوائد في البحوث والتطوير والتدريب، ما انعكس بشكل كبير على زيادة النمو في الناتج والإنتاجية، وساهمت في تخفيض فجوات النمو بين الدول المتقدمة والدول الناشئة، وزادت من تنافسية تلك الدول بشكل كبير».

وأشار إلى أن النمو الاقتصادي يتأثر إلى حد كبير بالتغيرات الحادثة في عوامل الإنتاج من عمل ورأس مال، باعتبارهما العاملين الأساسيين للإنتاج، فيما أصبح الاهتمام بالمكون المعرفي والتكنولوجي في تحسين وتطوير الإنتاجية هو الضامن الأساسي لنمو اقتصادي مستدام على المدى الطويل. وذكر الزعابي أنه في جانب العمل تكمن أهمية تنمية العنصر البشري، باعتباره محوراً أساسياً في عملية النمو. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا