• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«الاشتراكي»: أيادي الإرهاب والغدر ربيبة الحوثي والمخلوع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 09 ديسمبر 2015

عدن (الاتحاد)

وصفت منظمة الحزب الاشتراكي في عدن، جنوب اليمن، مرتكبي عملية اغتيال اللواء جعفر محمد سعد محافظ عدن الأحد الماضي مع عدد من مرافقيه بأنها أياد إرهابية وغادره تمت تربيتها من قبل ميليشيات الموت الحوثية وقوات المخلوع علي عبدالله صالح. وأشار بيان صادر عن اجتماع المنظمة إلى أن «هذه جريمة وحشية وغاشمة وعمل جبان بكل العبارات، وحذر من خطوة التعامل غير المسئول والتوجه الهش من قبل الحكومة وأجهزتها الأمنية في مواجهة التحديات الأمنية الكبيرة التي تعيشها محافظة عدن منذ تحريرها في يوليو الماضي من قبضة مليشيات التمرد التابعة للحوثي وعفاش.

واعتبر البيان: أن إقدام تلك الجماعات المتطرفة على جريمة اغتيال أعلى مسؤول محلي في المحافظة وهي الجريمة التي جاءت بعد عدد من الجرائم الإرهابية التي نفذتها خلال الأيام الماضية مستهدفة من خلالها عدداً من قيادات المقاومة الجنوبية وشخصيات قيادية جنوبية أخرى كل ذلك يأتي في إطار المحاولات البائسة لتلك الجماعات والجهات التي تقف خلفها لتشويه الانتصارات التي تحققت على يد المقاومة الجنوبية وقوات التحالف العربي ومحاولة تعكير صفو تلك الانتصارات، وهو ما يجب على أشقائنا في دول التحالف التنبه له وعدم ترك المجال مفتوحاً أمام العدو الذي يعلن هزيمته اليوم مرة أخرى من خلال لجوئه لمثل هذه الأعمال الجبانة والخاسرة حتما بعد أن فقد كل أمل في إنتاج نفسه مجدداً: في المحافظات الجنوبية المحررة. واعتبر الحزب كل هذه الأحداث الخطيرة ولتجنب المزيد من الفوضى والتدهور يقع على عاتق الحكومة من خلال إعادة النظر في أدائها الأمني والخدمي خصوصا في العاصمة عدن وتشدد على ضرورة العمل من خلال استراتيجية مدروسة وأكثر فاعلية ترتقي بأهمية المرحلة الراهنة بكل تحدياتها. من جهة أخرى، أكدت قيادات المؤتمر الشعبي العام مجدداً تأييدها للشرعية، ونادت بضرورة تعزيز الجهود الهادفة إلى تحقيق النصر، بين القوى المؤيدة للشرعية من جانب، والتحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية من جانب آخر. وأكدت في بيان صدر عقب اجتماع عقدته أمس، إن هذا التحالف الذي يخوض حرب الأمة العربية ضد المشروع السلالي العنصري. وكل ما من شأنه تقويض الأمن في الإقليم. ورأس مستشار الرئيس النائب الأول لرئيس المؤتمر أحمد بن دغر اجتماعاً موسعاً أمس، ضم أعضاء في اللجنتين العامة والدائمة للمؤتمر، المؤيدين للشرعية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض