• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

فينوجراد يثير سجالاً حول سلاح حزب الله

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 مايو 2007

بيروت - ''الاتحاد'': تواصلت ردود الفعل اللبنانية حول تقرير لجنة ''فينوجراد'' الإسرائيلية، ورأى فيه فريق المعارضة مدخلاً للتأكيد على ضرورة الحفاظ على سلاح المقاومة التي استطاعت منع إسرائيل من تحقيق أهدافها خلال حرب يوليو الماضي، في حين جدد فريق ''الأكثرية'' مطالبته بنزع هذا السلاح ووضعه بتصرف الجيش اللبناني الذي يمتلك وحده الحق في اقتناء السلاح والدفاع عن السيادة وحدود الوطن.وقال وزير الخارجية والمغتربين اللبناني المستقيل فوزي صلوخ: ''إن تقرير لجنة ''فينوجراد'' التي أقرت بهزيمة إسرائيل دليل ساطع على أن هناك مواطن قوة ومناعة داخل المجتمع اللبناني، وهذه المواطن جديرة بأن يتم الالتفاف حولها واحتضانها لأنها تشكل قوة للبنان بأسره''. ورأى رئيس ''جبهة العمل الإسلامي'' الداعية الإسلامي فتحي يكن أن التقرير كان بمثابة ضربة قاضية لسياسة واشنطن وتل أبيب ولبعض المراهنين عليهما من قوى 14 مارس.