• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

جمهور نيوكاسل يتحول إلى سيدني

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 31 يناير 2015

نيوكاسل (الاتحاد)

تتجه أنظار الجماهير إلى مدينة سيدني لمتابعة نهائي البطولة، والذي يجمع بين أستراليا صاحب الأرض وكوريا الجنوبية، وتتطلع الجماهير الأسترالية وأيضاً الجاليات التي تعيش على أرض أستراليا أن يحقق منتخبها الفوز بالبطولة كي يكون النجاح الفني متواكباً مع النجاح التنظيمي للحدث، في الوقت الذي توجهت جماهير كثيرة من نيوكاسل إلى سيدني، وهي المدينة الأقرب لها، من أجل متابعة المباراة النهائية.

واختلف الوضع الآن وتراجعت أسعار الفندق في نيوكاسل بعدما انتهت مباراة أصحاب الأرض مع منتخبنا في الدور نصف النهائي، وهي المباراة التي تسببت في زحام شديد في الفنادق، ولم يجد عدد كبير من الإعلاميين الذي حضروا إلى نيوكاسل أي فندق للإقامة فيه، بل رفعت عدد من الفنادق أسعارها إلى الضعف، وهو ما يحدث الآن في العاصمة الاقتصادية بعدما نزحت جماهير نيوكاسل إلى هناك لحجز غرف في الفنادق ومتابعة المباراة والاحتفال مع الجماهير، خاصة أن المباراة تأتي مع عطلة نهاية الأسبوع.

في الوقت نفسه، أغلقت اللجنة المنظمة والاتحاد الآسيوي التسجيل للمباراة النهائية قبل 3 أيام، وذلك بسبب الإقبال الكبير الذي تشهده المباراة النهائية من جانب الإعلاميين الأجانب الذين يتعاملون مع نهائي الحدث على أنه الوداع الأبرز في البطولة.

ويعد الإعلامان الصيني والكوري الجنوبي هما الأبرز وجوداً في كل مباريات البطولة حتى المباراة النهائية، وينتظر عدد كبير من الإعلاميين التسجيل اليوم في النهائي في محاولة للحصول على تذكرة دخول المدرجات أو بطاقة دخول المؤتمر الصحفي أو المنطقة المختلطة، وأمام الكم الهائل من الإعلاميين الذين سجلوا في المباراة النهائية، قد تلجأ اللجنة إلى السماح للإعلاميين بالجلوس في أي مقاعد بالملعب وليس التقيد بأماكن الإعلاميين في المدرجات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا