• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

الدوري الأميركي للمحترفين فينيكس يطيح ليكرز

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 مايو 2007

اطاح فينيكس صنز بلوس انجلوس ليكرز بالفوز عليه 119-110 في المباراة الخامسة بينهما في الدور الاول من البلاي اوف ليحسم المواجهة 4-،1 وهي النتيجة ذاتها التي حققها سان انطونيو سبيرز بعد تغلبه على دنفر ناجتس 93-78 ضمن منافسات الدور الاميركي للمحترفين لكرة السلة.. وضرب فينيكس موعدا في الدور الثاني مع سان انطونيو في مواجهة تعتبر الابرز في المنطقتين الشرقية والغربية، علما انهما الوحيدان اللذان حجزا مقعدهما في الدور الثاني في المنطقة الغربية، اذ ان جولدن ستايت ووريز يتقدم على دالاس مافريكس 3-،2 كما هي حال هيوستن روكتس الذي يتفوق على يوتا جاز بالنتيجة ذاتها.

اما في المنطقة الشرقية فتأهلت 3 فرق الى الدور الثاني هي ديترويت بيستونز وكليفلاند كافالييرز وشيكاغو بولز، فيما يتقدم نيوجيرزي نتس على تورونتو رابتورز 3-2 وبالعودة الى ملعب ''يو اس ايروايز'' الذي احتضن المباراة الخامسة بين فينيكس وليكرز، فكرر صاحب الارض ما فعله العام الماضي بفريق المدرب الاسطوري فيل جاكسون عندما اطاح به من الدور ذاته.. واظهر ليكرز حينها مقاومة في وجه منافسه واجبره على خوض مباراة سابعة لحسم تأهله، خلافا لما حصل امس عندما ودع الدور الاول بفوز واحد هزيل لا يليق بفريق حمل لقب الدوري 14 مرة وشارك في البلاي اوف في 55 مناسبة.

ورغم حاجتهم الى الفوز اخفقوا رجال جاكسون في التقدم على منافسيهم ولا حتى في مناسبة واحدة ووصل الفارق مع صاحب الارض الى 15 نقطة في الربع الثاني، و16 نقطة قبل 52ر5 دقائق على نهاية المباراة. وتدخل كوبي براينت لانقاذ ماء وجه ليكرز، مقلصا الفارق الى 5 نقاط 106-111 قبل 53ر2 دقيقة على النهاية، الا ان شون ماريون واماري ستودماير اطلقا رصاصة الرحمة على ليكرز الذي فشل في تخطي الدور الاول للعام الثالث على التوالي، بعد ان كان فشل في التأهل الى البلاي اوف عام 2005 اما فينيكس فحجز مقعده في الدور الثاني للمرة الخامسة عشرة، علما ان افضل انجازاته خلال 27 مشاركة في البلاي اوف وصوله الى نهائي الدوري عامي 1970 و1993 عندما خسر الاول امام بوسطن سلتيكس والثاني امام شيكاغو بولز. ويدين فينيكس بفوزه الحاسم على ليكرز الى الرباعي ستودماير وماريون والكندي ستيف ناش والبرازيلي لياندرو باربوزا الذي اختير افضل لاعب سادس لهذا الموسم.

وسجل ستودماير 27 نقطة مع 16 متابعة، واضاف ال''مايتريكس'' ماريون 26 نقطة مع 10 متابعات، وناش 17 نقطة و10 تمريرات حاسمة وباربوزا 18 نقطة.. اما من جهة ليكرز فلم ينفع تألق براينت ولامار اودوم، اذ سجل الاول 34 نقطة والثاني 33 نقطة (اعلى معدل له في البلاي اوف) مع 10 متابعات. وفي المواجهة الثانية على ملعب ''اي تي اند تي''، قاد مايكل فينلي سان انطونيو لحسم سلسلة مبارياته مع ضيفه دنفر بالفوز عليه 93-78 وتألق فينلي بشكل ملفت للنظر من خارج القوس ونجح في 8 رميات ثلاثية، منهيا اللقاء برصيد 26 نقطة واضاف لاعب الارتكاز تيم دنكان 23 نقطة و12 متابعة و5 تمريرات حاسمة وصانع الالعاب الفرنسي طوني باركر 16 نقطة و10 تمريرات حاسمة، ليحرموا دنفر الذي كان كارميلو انطوني والن ايفرسون افضل لاعبيه (21 نقطة لكل منهما)، من التأهل الى الدور الثاني لاول مرة منذ عام 1994 عندما تغلب على سياتل سوبر سونيكس 3-2 اما سان انطونيو الساعي الى لقبه الرابع خلال 27 مشاركة في البلاي اوف، فهو يتأهل الى الدور الثاني للمرة السابعة على التوالي، علما ان اخر مرة فشل في تحقيق ذلك كانت عام 2000 عندما خسر امام فينيكس 3-،1 تجدر الاشارة الى ان سان انطونيو وفينيكس تواجها خلال البلاي اوف في 7 مناسبات وكان الفوز من نصيب الاول في 4 منها، اخرها عام 2005 عندما تغلب عليه 4-1 في نهائي المنطقة الغربية، قبل ان يواصل مسيرته نحو لقبه الثالث على حساب ديترويت بيستونز. والتقى الفريقان في 3 مناسبات هذا الموسم وكان الفوز من نصيب فينيكس مرتين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال