• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

اليورو يسجل ارتفاعاً قياسياً والدولار يتراجع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 مايو 2007

لندن - رويترز: سجل اليورو ارتفاعا قياسيا مقابل الين أمس مع استبعاد أن يشكو وزارء مالية منطقة اليورو من قوة العملة في حين تراجع الدولار قبل نتائج مسح قطاع الخدمات الأميركي.

وجاءت حركة التداول هزيلة مع اغلاق أسواق طوكيو في عطلة تاركة المستثمرين يرقبون البيانات الأميركية التي ربما تمنح مؤشرات جديدة بشأن ما إذا كان مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) سيعمد إلى خفض أسعار الفائدة هذا العام كما تتوقع الأسواق.

وأبلغت مصادر مطلعة رويترز أن وزراء مالية الاتحاد الأوروبي سيحتفظون على الأرجح برباطة جأشهم حيال قوة اليورو عندما يبحثون المسألة خلال اجتماع في بروكسل يوم الاثنين.

ويأتي هذا في أعقاب بيانات قوية في الآونة الأخيرة من منطقة اليورو عززت التوقعات برفع الفائدة في يونيو من مستواها الحالي 3,75 في المئة وربما مجددا في وقت لاحق هذا العام. وقال ادم مايرز خبير أسواق الصرف في يو.بي.اس ''إنهم لا يأبهون كثيرا في واقع الأمر. حالما يصل إلى (165 ينا مقابل اليورو) سوف تسمع تصريحات جديدة منهم.'' ومضى يقول ''نتوقع 4,25 في المئة (لسعر الفائدة في منطقة اليورو) بنهاية العام. ومع احتمال أن تخفض الولايات المتحدة يستطيع اليورو بسهولة الارتفاع إلى 1,40 دولار بنهاية العام.'' وبحلول الساعة 0735 بتوقيت جرينتش ارتفع اليورو 0,1 في المئة إلى 1,3607 دولار بعدما سجل الأسبوع الماضي أعلى مستوياته 1,3682 دولار.

واستقر الدولار دون تغيير عن الاغلاق السابق عند 120,14 ين بعدما لامس أول أمس أعلى مستوياته في شهرين. وارتفع اليورو إلى 163,62 ين لتصل مكاسبه منذ يناير لأكثر من أربعة بالمئة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال