• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م
  10:15    "الوطني للأرصاد" يتوقع انكسار الحالة الجوية غدا        10:17     عشرات الآلاف من الإندونيسيين يحتجون على قرار ترامب بشأن القدس     

أبوظبي تتولى ترميم مجمع المباني التاريخية لقصر لا فونتين بلو بفرنسا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 مايو 2007

بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله'' وتعليمات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد ابوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وقع معالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان رئيس هيئة ابوظبي للثقافة والتراث ورئيس هيئة ابوظبي للسياحة بباريس اتفاقية ترميم مجمع المباني التاريخية لقصر لافونتين بلو الشهير الذي يعد معلما ثقافيا وتاريخيا مهما في فرنسا والتي بموجبها تقوم حكومة أبوظبي بتمويل عمليات الترميم وإعادة صيانة القصر بدءا بالمسرح وذلك بتكلفة اجمالية تبلغ 47,8 مليون درهم (10 ملايين يورو).

وقع الاتفاقية التي تأتي تعزيزا للعلاقات الثقافية والسياحية بين دولة الإمارات وخاصة حكومة أبوظبي وجمهورية فرنسا معالي رينو دونيديو دي فابر وزير الثقافة والاتصالات الفرنسي، بحضور سعادة زكي نسيبة نائب رئيس هيئة ابوظبي للثقافة والتراث وسعادة مبارك حمد المهيري مدير عام هيئة ابوظبي للسياحة العضو المنتدب بشركة التطوير والاستثمار السياحي وسعادة سيف سلطان العرياني سفير الدولة لدى فرنسا.

كما حضر توقيع الاتفاقية من الجانب الفرنسي في قاعة مجلس الملك'' التي شهدت على مر التاريخ انعقاد اجتماعات ملوك فرنسا المتعاقبين بوزرائهم، ديديه جوليا النائب بالمجلس البرلماني الفرنسي وفريدريك فاليتو رئيس بلدية مدينة لافونتين وفرونسين مارياني مديرة ادارة المتاحف بفرنسا، وبرنار نوتاري مدير قصر لافونتين بلو وعدد من ممثلي وسائل الاعلام الفرنسية والعربية والعالمية.

وبموجب الاتفاقية سيحمل مسرح نابليون الثالث في القصر اسم صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة تقديرا من فرنسا لمبادرة سموه الكريمة ومساهماته الرائدة في دعم الثقافة حيث تمت عقب التوقيع على الاتفاقية ازاحة الستار عن لوحة تحمل اسم صاحب السمو رئيس الدولة.

وقال معالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان رئيس وفد حكومة أبوظبي لتوقيع الاتفاقية إن هذه المبادرة التي أمر بها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة بتكفل ترميم المباني التاريخية للقصر بدءا بالمسرح هي هدية من سموه إلى فرنسا تقديرا منه للدور الثقافي والحضاري والتنويري الفرنسي في العالم وخصوصا في منطقة الشرق الأوسط. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال