• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

تقديراً لجهوده في نشر الوعي والفكر المستنير ودعم العمل الخليجي

جمال سند السويدي يتسلم جائزة مجلس التعاون للتميُّز في البحوث والدراسات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 08 ديسمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

شهدت العاصمة القطرية، الدوحة، أمس، حفل تكريم الدكتور جمال سند السويدي، مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجيَّة، بمناسبة حصوله على «جائزة مجلس التعاون لدول الخليج العربية للتميُّز في مجال البحوث والدراسات» في دورتها التكريمية الأولى، التي تُمنَح لكوكبة من المتميِّزين من مواطني دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، الذين لهم إسهامات بارزة من خلال أعمالهم العلمية أو الجهود التي قدموها، والأدوار التي قاموا بها، وتُعَدُّ ذات فائدة للدول الأعضاء في مجلس التعاون لدول الخليج العربية، والعالمَين العربي والإسلامي، وقد تمّ تكريمهم من قِبل صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير دولة قطر، رئيس الدورة الخامسة والثلاثين للمجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربية.

وجاءت الجائزة تقديراً لجهود الدكتور جمال سند السويدي المتواصلة عبر سنوات طوال من العمل والعطاء في مجال البحث العلمي، ونظراً إلى دوره الملموس في نشر الفكر المستنير، والوعي المجتمعي بالكثير من القضايا السياسية والاستراتيجية والاقتصادية والبيئية والتنموية، وغيرها من القضايا والموضوعات التي تهمُّ المجتمعين الإماراتي والخليجي، إضافة إلى القضايا الإقليمية والدولية التي تترابط كلها فيما بينها بشكل قوي ووثيق، وذلك من خلال إدارته مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجيَّة، وما يصدره من ثمار بحثية متميزة، سواء في مجال الإصدارات من كتب ودوريات وبحوث ومجلات علمية محكَّمة أو من خلال المؤتمرات السنوية الدورية وغيرها أو عبر المحاضرات الأسبوعية التي ينظِّمها المركز، وتستضيف نخباً بارزة في المجالات الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية من أنحاء العالم كافة، حتى أصبح المركز منارة بحثية خليجية تقع في أبوظبي، وتنافس أكبر المراكز البحثية على مستوى العالم.

وأقيم حفل كبير بهذه المناسبة المهمة في العاصمة القطرية الدوحة، حيث ألقى كلمة الافتتاح في الحفل معالي الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني، الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، الذي رحَّب بالحضور، وأعرب عن سروره بتكريم أبناء دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية الذين تميَّزوا بمسيرة علمية وبحثية طويلة حافلة بالعمل والعطاء في خدمة قضايا المجتمعات الخليجية والعربية والإسلامية، وأهدافها وتطلُّعاتها.

وألقى عبدالله يعقوب بشارة، أول أمين عام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، كلمة المكرَّمين في الحفل، معرباً عن تقديره البالغ لجهود أبناء دول الخليج العربية في نشر العلم والمعرفة والثقافة والوعي على المستويات كافة، خاصة بين جيل الشباب لتوعيتهم بالمخاطر والتحديات المحيطة بهم وبمجتمعاتهم.

وتسلَّم الدكتور جمال سند السويدي «جائزة مجلس التعاون لدول الخليج العربية للتميُّز في مجال البحوث والدراسات»، وأعرب بهذه المناسبة عن سعادته وتقديره واعتزازه بهذه الجائزة المميزة ذات الطابع الخليجي، مضيفاً أن دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية حققت الكثير من الإنجازات العلمية والعملية التي نفتخر بها جميعاً، ولا تزال دول المجلس تنتظر من أبنائها المزيد من النتائج والإنجازات.

جمال السويدي

الدكتور جمال سند السويدي مفكر وخبير استراتيجي إماراتي يشغل منصب مدير عام مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية منذ عام 1994، وقد حصل على شهادة البكالوريوس في العلوم السياسية من جامعة الكويت عام 1981، ثم حصل على درجتي الماجستير والدكتوراه في العلوم السياسية من جامعة وسكونسن عامي 1985 و1990 على التوالي. وعمل أستاذاً زائراً في الجامعات الأميركية، وقام بالتدريس في جامعة الإمارات العربية المتحدة. وقد أسهم في تأليف الكثير من الكتب والدراسات وإعدادها، وكان آخرها كتابه «السراب» الذي لقي ترحيباً على جميع المستويات المحلية والإقليمية والدولية بين أوساط الخبراء والمثقفين والقراء، وتمت ترجمته إلى اللغتين الإنجليزية والفرنسية. وفي عام 2014 صدر له كتاب «آفاق العصر الأميركي: السيادة والنفوذ في النظام العالمي الجديد»، كما شارك في إعداد وتحرير كتاب «حركات الإسلام السياسي والسلطة في العالم العربي: الصعود والأفول». وصدر له في عام 2013 كتاب «وسائل التواصل الاجتماعي ودورها في التحولات المستقبلية: من القبيلة إلى الفيسبوك». كما شارك ديفيد جارنم ومارك تسلر في تأليف كتاب «الديمقراطية والحرب والسلام في الشرق الأوسط»، بالإضافة إلى إعداد كتاب «حرب اليمن 1994: الأسباب والنتائج»، وإعداد كتاب «إيران والخليج: البحث عن الاستقرار». وأسهم كذلك في تأليف كتاب «مجلس التعاون لدول الخليج العربية على مشارف القرن الحادي والعشرين». وكتب الدكتور جمال سند السويدي عشرات المقالات التي نُشِرت في الكثير من المجلات والدوريات العالمية، وأجرى العديد من اللقاءات والحوارات الصحفية والتلفزيونية، وشارك في الكثير من المؤتمرات المحلية والدولية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض