• الثلاثاء 02 ربيع الأول 1439هـ - 21 نوفمبر 2017م

لضمان منحها للمستحقين فقط وفق ضوابط جديدة

«الصحة»: إجازة «مرافق مريض» تحسمها اللجنة الطبية العليا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 22 فبراير 2017

سامي عبد الرؤوف (دبي)

قررت وزارة الصحة ووقاية المجتمع، تحويل جميع الإجازات المرضية الخاصة بمرافق المريض سواء داخل الدولة أو خارجها، إلى اللجنة الطبية العليا للإجازات المرضية للبت فيها، وعدم اتخاذ أي إجراء بشأنها دون عرضها على اللجنة.

وأصدر الدكتور حسين الرند، وكيل الوزارة المساعد لقطاع المراكز والعيادات الصحية، رئيس اللجنة الطبية العليا، تعميماً حصلت «الاتحاد» عليه، يبلغ فيه مديري المناطق الطبية ورؤساء اللجان الطبية، بقرار الوزارة والعمل على تطبيقه مباشرة، لتكون اللجنة الطبية العليا، هي المسؤولة عن اعتماد إجازة مرافق المريض من عدمه، وليس المناطق الطبية.

وبرر الرند، في تصريح خاص لـ«الاتحاد»، اتخاذ هذا القرار بهدف تنظيم مسألة منح إجازات المرافقين للمرضى، وضمان أنه يتم منحها للمستحقين فقط، ووفق التعديلات الجديدة لقانون الموارد البشرية الاتحادي، بحيث تمنح إجازات المرافقين بناء على ضوابط واضحة وموحدة، وبالتالي منع أي حالات تلاعب ممكنة.

وأشار الرند، إلى أن الفترة الماضية وجهت اللجنة الطبية العليا واللجان الفرعية في المناطق الطبية، العديد من الحالات والنماذج غير المستحقة لإجازة مرافقة مريض، منها على سبيل المثال مرافقة أم لابنها في إجازة نصف السنة الدراسية، لإجراء فحوصات طبية عادية خارج الدولة، وتطلب اعتماد فترة سفرها كإجازة مرافق. ولفت إلى أن بعض الأشخاص يرافقون العديد من أقاربهم، وهو ما يعني انقطاعهم عن أعمالهم فترات طويلة، بما يؤثر على طبيعة عمله ودوره الذي يقوم به.

وفي السابق، كانت إجازة مرافق المريض تعتمد من اللجان الفرعية بالمناطق الطبية، إلى أن أصدر وكيل وزارة الصحة في شهر سبتمبر من العام الماضي، قراراً بتشكيل اللجنة الطبية العليا، ومن بين اختصاصاتها النظر في إجازة المرافق إذا كانت أكثر من 30 يوماً. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا