• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

إذا أردت استعادة الثقة..

العب مع الشعب!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 08 ديسمبر 2015

دبي (الاتحاد)

قدمت 7 فرق مفارقة غريبة في الدوري تقول إن كل فريق يتورط في مبارياته، ويتعثر في نتائجه، وتخيب تطلعاته، عليه أن يلعب مع الشعب، ليستعيد الثقة، ويحقق الفوز في الوقت الحاسم، والوحدة خسر مباراة وتعادل في أخرى، وكانت مواجهة «الكوماندوز» بالنسبة له إنقاذاً لحال الفريق، وتعديلاً لنتائجه، والأمر نفسه انطبق مع الجزيرة الذي لم يحقق الفوز في 6 مباريات متتالية، وكان لقاء الشعب بمثابة التعديل لموقف الفريق. وصام الشباب عن الفوز في 6 مباريات متتالية، وجاءت مباراة الشعب بمثابة «طوق النجاة» التي أعادته إلى سكة الانتصارات والنتائج الإيجابية من جديد.

وبعد خسارة الفجيرة من الأهلي بثمانية أهداف مقابل هدف، كان لقاء الشعب في الجولة الثانية، بمثابة عودة الروح للفريق من جديد بعد تحقيقه الفوز، والتي قدم من بعدها الفجيرة مجموعة من النتائج الإيجابية، وكان الفوز الوحيد لبوناميجو مع الشارقة ضد الشعب، ويعد هذا الانتصار هو السبب المباشر في استمرار المدرب مع الفريق حتى الجولة الثامنة من الدوري، وحين خسر الوصل من العين والنصر، وطالت الانتقادات الفريق كانت المباراة الحاسمة مع الشعب، بمثابة استعادة الروح للفريق، بعد أن حقق الفوز، والذي قاد الفريق إلى الفوز في المباراة الأخرى أمام الفجيرة، ومع الإمارات كانت خسارته الأولى للنسيان، بعد أن تمكن في ثاني مبارياته بعد تأجيل مواجهته مع الأهلي، من الفوز على الشعب، والتي حقق بعدها الفريق ثلاثة انتصارات، والتعادل مرة واحدة، والخسارة ثلاث مرات، المفارقة انتهت، والشعب الذي لم يستطع إنقاذ نفسه وفريقه، تمكن من دون أن يشعر في نشر الثقة وإعادة الروح وطعم الفوز لنصف فرق الدوري حتى الآن.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا