• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

الإمارات ضيف شرف معرض كتاب الدار البيضاء 2016

وزير الثقافة المغربي: علينا أن نحافظ على الموقع الاعتباري للمثقف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 08 ديسمبر 2015

إيمان محمد (أبوظبي)

أوضح وزير الثقافة المغربي معالي محمد الأمين الصبيحي، الذي يزور الإمارات، بمناسبة الأسبوع التراثي المغربي، أن المعرض الدولي للكتاب والنشر في الدار البيضاء ينظم وفق المعايير الدولية المعروفة لمعارض الكتب، إلا أن المكان الذي ينظم فيه المعرض لا يرقى إلى مستوى المعرض عند مقارنته مع المعارض الدولية في الإمارات أو دول الخليج.

وقال الصبيحي لـ«الاتحاد»: في كل عام يستقطب المعرض أكثر من 700 دار نشر دولية من أكثر من 40 دولة ويزوره أكثر من 350 ألف زائر، ولكن لا يتوافر لدينا مكان مناسب يتسع لإقامة المعرض، فالمكان الحالي للمعرض (مكتب معارض الدار البيضاء) يعود بناؤه إلى الأربعينيات من القرن الماضي، وقد وصلتنا بعض الانتقادات المحلية لهذا السبب. ونحاول من جهتنا الدفع باتجاه إيجاد مكان عصري يتماشى مع المستوى الذي وصلت إليه الثقافة في المغرب.

ويمتد المعرض إلى عشرة أيام تنظم خلالها أكثر من 10 جلسات حوارية يوميا مع الكتاب والمؤلفين، وتعرض فيه أكثر من 120 ألف عنوان من الكتب بتنوع معارفها، ويعكس المعرض حيوية الحياة الثقافية في المغرب حسب الصبيحي.

وكان الصبيحي قد رفض هذا العام صرف 6 ملايين درهم مغربي لتوسيع المعرض حتى يذهب الدعم إلى الكتاب والنشر، وقال «لدينا اليوم آلية لدعم نشر الكتاب، حيث نتحمل ما يصل إلى نسبة 70 بالمئة من تكاليف نشر الكتب، وندعم عروض المشاريع الموجهة للكتاب والناشرين ومؤسسات بيع الكتب والجمعيات التي تعمل في مجال التوعية الثقافية. وأفضل استثمار هذا المبلغ لتنظيم توقيع كتب مع مؤلفين وتنظيم أنشطة في المكتبات العمومية، وبناء مكتبات جديدة ونقاط لتشجيع القراءة في العالم القروي، حيث نقوم بمجهود جبار لتوسيع شبكة المكتبات، ومثل كل وزارات الثقافة العربية نعاني قلة الإمكانات البشرية والمادية، لذلك نعطي الأولوية للاستثمار في هذه السياسات، وليس لبناء مواقع تدوم لبعض أسابيع فقط».

وستحل دولة الإمارات ضيف شرف على الدورة الثانية والعشرين من المعرض التي تنظم خلال الفترة من 11 إلى 21 فبراير 2016. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا