• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

السيطرة على حريق ضخم في شارع الشيخ زايد بدبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 07 ديسمبر 2015

تحرير الأمير (دبي)

شب حريق ضخم بمصنع بن حارب للديكور بمنطقة القوز بدبي ظهر أمس، محدثا أدخنة سوداء كثيفة ظهرت للعيان دون أن يسفر عن أية خسائر بشرية، في حين أن الخسائر المادية لم تقدر حتى الآن، وما يزال التحقيق جاريا لمعرفة أسباب الحريق.

وتسبب الحريق في إغلاق شارع الخدمات أمام وكالة الـ«بي أم دبليو» بمحاذاة الشيخ زايد مما أدى إلى ازدحام خانق بسبب حضور فرق الدفاع المدني بقصد (إخماد الحريق) فيما ناشدت شرطة دبي الجمهور استخدام طرق بديلة.

وأكد شهود عيان أن كوادر الدفاع المدني حضرت بسرعة للسيطرة على الحريق والتعامل معه منعا لامتداده إلى المصانع المجاورة.

من جهته، أكد العميد أحمد الصايغ مساعد المدير العام للإطفاء والإنقاذ في الإدارة العامة للدفاع المدني بدبي أن 3 فرق من مراكز إطفاء الدفاع المدني وتشمل البرشاء والقوز والراشدية تمكنت من السيطرة على الحريق خشية امتداد ألسنة النيران الملتهبة إلى المستودعات المجاورة موضحا أن النيران أتت على معظم المصنع مشيرا إلى أنه لا توجد إصابات وأن الأضرار المادية لم تقدر بعد. وقال الصايغ إن فرق الدفاع المدني وقوات الإنقاذ في دبي هرعت إلى موقع الحريق من مجرد تلقي غرفة عمليات الإدارة بلاغا في تمام الساعة الـ12 و50 دقيقة ظهرا يفيد بنشوب حريق في مصنعٍ للأثاث وتجهيز الحفلات في دبي. وذكر العميد الصايغ أن عمليات الإطفاء تخضع لخنق الحريق والسيطرة عليه عبر صب كميات هائلة من المياه ثم التبريد ويقصد به تخفيض درجة حرارة المادة المشتعلة، وذلك باستخدام المياه التي يتم قذفها على الحريق ويفيد ذلك في عمليات كتم النيران، بإنقاص نسبة أكسجين الهواء وهي مرحلة قد تمتد لساعات طويلة ثم إخماد الحريق نهائيا، وحصر الخسائر المادية والبحث عن الأسباب وراء الحريق لافتا إلى أن منطقة القوز منطقة صناعية تكثر فيها المصانع مما يجعل مثل هذه الحوادث واردة مستدركا في الوقت نفسه أن سرعة الإنجاز ساهمت بإنهاء الأزمة في غضون ساعات قليلة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض