• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

أخذت على عاتقها تنمية وتمكين الشباب

«مؤسسة الإمارات».. دور رائد في تعزيز ثقافة التطوع ودعم مسيرة النهضة الوطنية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 07 ديسمبر 2015

أبوظبي (وام)

تحرص « مؤسسة الإمارات» على أن تكون عنصرا فاعلا ومهما في مسيرة النهضة الوطنية وعملية التنمية الشاملة التي تشهدها دولة الإمارات وأخذت على عاتقها مهمة تنمية وتمكين أهم عنصر مؤثر في المجتمع وهم الشباب، إضافة إلى دورها في نشر وتعزيز ثقافة التطوع في مختلف أنحاء الدولة. وحققت المؤسسة - وهي مؤسسة النفع الاجتماعي الوطنية المتميزة في مجال تمكين وتنمية الشباب في الدولة - خلال عام 2015 العديد من الإنجازات التي تمحورت حول موضوع تنمية وتمكين الشباب الإماراتي. وقالت ميثاء الحبسي الرئيسة التنفيذية للبرامج في مؤسسة الإمارات : إن آخر دفعة من متطوعي تكاتف وشبابها عادت مؤخرا بعد أن أنهوا مهمة تطوعية ثرية ومليئة بالفرص ولكنها في الوقت نفسه قائمة على التحدي.وأضافت أن تمثيل دولة الإمارات بقيمها العريقة وتاريخها وتراثها العربي الغني مهمة ليست سهلة خاصة أن عدد زوار الجناح تجاوز المليون زائر ولكن متطوعينا أثبتوا مرة أخرى وبشهادة الجميع أنهم الأقدر على تولي هذه المسؤولية حيث تركوا بصمتهم القوية من خلال تميزهم وقدرتهم على الإجابة على التساؤلات المطروحة كافة.وفي برنامج « ساند » للاستجابة في حالات الطوارئ .. أطلق شباب متطوعون في البرنامج حملة للتوعية حول سلامة الأطفال والتي تعتبر الأولى من نوعها على مستوى الدولة.وأوضحت الحبسي أن الحملة تتضمن برامج توعية وتدريب على الممارسات والإجراءات والتدابير الكفيلة بحماية الأطفال في الدولة.وأضافت أن أبرز ما يميزها أنها مبادرة شبابية بامتياز سواء على مستوى الأفكار أو التخطيط أو حتى على مستوى التطبيق بمعنى أنها جاءت بمبادرة من الشباب واستهدفت في الوقت ذاته فئات الأطفال والشباب حتى عمر الثامنة عشرة إضافة إلى أولياء الأمور ومقدمي الرعاية للأطفال ولتؤكد ما يتميز به شبابنا المتطوعون من حس اجتماعي قوي تجاه القضايا الاجتماعية ورغبتهم في المشاركة المجتمعية.ونظمت « مؤسسة الإمارات « في مايو الماضي معرض « بالعلوم نفكر » وذلك بمشاركة أكثر من/‏‏‏‏ 550 /‏‏‏‏ طالبا وطالبة من مختلف مدارس وجامعات الدولة عرضوا خلالها أكثر من/‏‏‏‏ 200 /‏‏‏‏ مشروع وابتكار علمي وقد نجح المعرض في وقت قياسي بتكريس مكانته كواحد من أهم المعارض المحلية والإقليمية المتخصصة في المنطقة.وأقيم معرض « بالعلوم نفكر» تحت رعاية سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية رئيس مجلس إدارة مؤسسة الإمارات بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم ومجلس أبوظبي للتعليم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض