• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

ميتسو: بدأنا إجراءات تجنيس أوليفيرا منذ شهرين والاتحـاد البرازيـلي سبـب التأخــير

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 02 مايو 2007

حوار: منير رحومة

مع شهر مايو الجاري يدخل المنتخب الأول للكرة رسمياً مرحلة الإعداد للمشاركة في نهائيات أمم آسيا حيث سيتجمع 18 الجاري في معسكر قصير بدبي للتعرف على أبرز اللاعبين المؤهلين للانضمام إلى القائمة، وبذلك سيخطف خلال الفترة المقبلة اهتمام عشاق كرة القدم بأخباره وجديد تحضيراته للحدث القاري الكبير، ومع اشتعال المنافسة بالدوري وتزايد الإثارة في القمة والقاع يتابع الفرنسي برونو ميتسو مدرب المنتخب لاعبي الأندية والمواهب الصاعدة تجهيزاً لإعلان قائمته الأولية، وتحدث عن ظواهر الدوري والمواهب الصاعدة وإصابة أبرز نجوم الأبيض إلى جانب الكشف عن جديد المنتخب وبعض الأسرار التي تطبخ على نار هادئة مثل ملف البرازيلي اوليفيرا والذي اعتقد البعض انه طوي تماما بعد أن غاب في الفترة الماضية.

في البداية انطلق الحديث مع ميتسو من الأسبوع الثامن عشر للدوري وما حمله من تقلبات ومفاجآت سواء في مقدمة الترتيب او أسفله، وسألناه عن تقييمه للمستوى العام للمنافسة، فأجاب: مثلما توقعنا في الأول بأن الوصل سيكون طرفا قويا في المنافسة على درع الدوري فإن هذا الفريق أثبت للجميع أنه ليس مجرد مفاجأة وان الأداء الذي يقدمه يعكس حقيقة مستواه وقيمة لاعبيه، وبالتالي يستحق الوصل التهنئة على ما أضفاه من حماس وإثارة على الدوري، كما أنه قريب من الفوز بالثنائية وهو أمر غير مستبعد، ومن جهة أخرى فإن تنافس الوحدة والجزيرة يزيد من مستوى الإثارة ويجعل نكهة الفوز باللقب خاصة جدا باعتبار التشويق الكبير الذي يشهده المشوار الأخير من الدوري، وبخصوص أجواء المنافسة في أسفل الترتيب قال ميتسو ان دائرة الخطر اتسعت بسبب تقارب المستوى حيث شهدت الجولة الأخيرة انقلابا في الترتيب ، الأمر الذي يجعل نهاية الموسم حافلة بالإثارة ، خاصة بعد ان احتل دبي المراكز الأخيرة.

وعن أبرز الظواهر التي أفرزتها الجولات الأخيرة قال ميتسو: أنا سعيد جداً ببروز نخبة من المواهب الشابة واعتبرها مفاجأة سارة لكل المهتمين بكرة الإمارات لأن ظهور عدد لا بأس به من اللاعبين صغار السن والموهوبين يعد مؤشراً إيجابياً على ان مستقبل كرة الامارات بخير حيث سيكون هؤلاء اللاعبون إضافة قوية للمنتخبات ومصدر دعم في مختلف المشاركات وبمثابة الدماء الجديدة التي نبحث عنها، وبالتالي لا خوف على كرة الامارات ببروز هذا الجيل وصعود هذه المواهب وتألقها، واعتبر ان الدوري كشف مؤخراً ما بين عشرة وخمسة عشر لاعباً موهوباً بمختلف الفرق ، الأمر الذي يبعث على الاطمئنان والتفاؤل.

وعن إمكانية ضم عدد من اللاعبين الشباب الى المنتخب في مشاركته الآسيوية أجاب : ستكون البداية بالتجمع الداخلي القصير 18 الجاري حيث سأوجه الدعوة الى حوالي عشرة لاعبين من الوجوه الشابة والتي أظهرت مستوى جيدا في الجولات الماضية، وأكدوا أنهم يستحقون التواجد بين عناصر النخبة، ومن ثمة سأقف على حقيقة مستواهم ومدى قدرتهم على الانسجام مع بقية اللاعبين القدامى وأصحاب الخبرة، ومن ثمة تحديد العناصر التي تستحق التواجد في أمم آسيا، وأود ان أؤكد لكل العناصر التي قدمت مستوى مقنعا في الدوري أنها ستكون ضمن القائمة التي ستتجمع 18 مايو. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال