• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

اليابان والكويت تتفقان على تعزيز التعاون الثنائي في الطاقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 02 مايو 2007

الكويت-رويترز: اتفقت اليابان والكويت أمس على أن وجود سوق عالمية مستقرة للنفط أمر ضروري لنمو اقتصادي عالمي مستدام وقالتا إنهما ستعززان التعاون بينهما في مجال الطاقة لكنهما تفادتا ذكر مشروعات جديدة محددة.

وكان رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي وصل الكويت في وقت سابق أول أمس في المحطة الثالثة من جولة في الشرق الاوسط تشمل خمس دول سعياً إلى تعزيز مكانة بلاده في هذه المنطقة المضطربة وتأمين امداداتها من الطاقة.

وتستورد اليابان نحو 90 في المئة من احتياجاتها من النفط الخام من الشرق الاوسط.

وقالت اليابان في الاونة الاخيرة انها تشعر بالقلق بشأن امكانية الحصول على امدادات مستقرة من النفط في ظل المنافسة المتزايدة من الصين والهند اللتين تنموان نموا سريعا. وخلال اجتماعات مع امير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح ورئيس الوزراء الشيخ ناصر الحمد الصباح ناقش آبي أمن الطاقة وهو موضوع جوهري لبلاده التي لا تملك تقريباً أي موارد للطاقة. ونقل مسؤول ياباني عن آبي قوله ''التعاون في مجال الطاقة بالغ الأهمية لبلدينا وأتمنى أن تتدعم هذه الروابط في المستقبل.'' وقال البلدان في بيان مشترك إن استقرار سوق النفط العالمية حجز زاوية لنمو اقتصادي عالمي سليم ومستدام وقررا العمل من أجل النهوض بالتعاون الثنائي في مجال الطاقة.

وقالت اليابان إنها مستعدة لزيادة مساعداتها الفنية وغيرها لقطاع المنبع وغيره من قطاعات الصناعة النفطية في الكويت.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال