• الاثنين 30 جمادى الأولى 1438هـ - 27 فبراير 2017م
  08:36     الشرطة الإندونيسية تتبادل إطلاق النار مع مهاجم بعد انفجار في باندونج         08:37     المخرج الإيراني أصغر فرهادي ينتقد سياسة ترامب بشان المهاجرين         08:40     "الخوذ البيضاء" يفوز بجائزة أفضل فيلم وثائقي قصير         08:42    ماهرشالا علي يفوز بجائزة أوسكار أفضل ممثل مساعد         08:43     مرشح ترامب لشغل منصب وزير البحرية يسحب ترشيحه         09:03     إيما ستون تفوز بجائزة أوسكار أفضل ممثلة         09:06    كايسي افليك يفوز بجائزة اوسكار افضل ممثل عن دوره في "مانشستر باي ذي سي"        09:15    "لالا لاند" يفوز بجائزة اوسكار افضل فيلم    

البيت الأبيض يؤكد رفض الأميركيين «الخضوع للترهيب»

أوباما يحدد خطوات مكافحة الإرهاب بخطابه لـ«الأمة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 07 ديسمبر 2015

واشنطن (وكالات)

قال البيت الأبيض أمس، إن الرئيس الأميركي باراك أوباما سيعرض في خطابه إلى الأمة في وقت مبكر من اليوم الاثنين، الجهود التي تبذلها إدارته لمكافحة الإرهاب بعد خمسة أيام على هجوم كاليفورنيا الذي ترجح السلطات أنه إرهابي وأشاد به تنظيم «داعش».

وقالت الرئاسة الأميركية في بيان إن الخطاب الذي سيلقيه أوباما قبيل فجر اليوم الاثنين من مكتبه البيضاوي في البيت الأبيض وهو أمر نادر، سيتضمن «الخطوات التي تتخذها حكومتنا لتحقيق أولويتها الأولى وهي إبقاء الأميركيين آمنين».

وكان أوباما تعهد أمس الأول بأن الولايات المتحدة «لن تخضع للترهيب» بعد الهجوم المسلح في سان بيرناندينو الأربعاء الذي أسفر عن سقوط 14 قتيلا و21 جريحاً، وأكد تنظيم «داعش» أن منفذيه هما مناصران له.

وقال أوباما في خطابه الأسبوعي أمس الأول «نحن أميركيون وسندافع عن قيمنا، قيم مجتمع منفتح وحر، نحن أقوياء ومقاومون ولن نسمح بترهيبنا». وأوضح البيت الأبيض في بيانه أن «الرئيس سيتحدث في خطابه عن سير التحقيق في الهجوم المأساوي الذي وقع في سان بيرنادينو».

وأضاف أن «الرئيس سيتناول أيضاً التهديد الإرهابي بشكل عام بما في ذلك طبيعة التهديد وكيفية تطوره وكيف سنهزمه». وسيكرر أوباما في خطابه «تأكيد قناعته الراسخة بأنه سوف يتم القضاء على تنظيم داعش، وبأن الولايات المتحدة يجب أن تستند إلى قيمنا، والتزامنا الراسخ بالعدالة والمساواة والحرية، للانتصار على الجماعات الإرهابية التي تستخدم العنف لنشر إيديولوجية مدمرة». ... المزيد

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا