• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

إطلاق أصيل للتمويل الإسلامي برأسمال نصف مليار درهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 02 مايو 2007

صالح الحمصي:

أطلق بنك الخليج الأول وثلاثة من مطوري العقارات في أبوظبي أمس شركة أصيل للتمويل الإسلامي برأسمال نصف مليار درهم. وقال عبد الحميد سعيد، رئيس مجلس إدارة الشركة الجديدة، العضو المنتدب لبنك الخليج الأول: إن البنك يملك حصة 40% من الشركة الجديدة، في حين تتوزع الـ60% المتبقية بالتساوي بين ثلاثة من أقطاب قطاع التطوير العقاري في الدولة هي الدار العقارية وصروح العقارية وريم للاستثمار بواقع 20% لكل منها.

وقال عبد الحميد سعيد في مؤتمر صحفي أمس: إن الشركة، التي ستركز نشاطها في مجال التمويل العقاري وتمويل المشاريع وتمويل الشركات، ستباشر نشاطها في مختلف مجالات التمويل الإسلامي وفقاً لأحكام الشريعة، باستثناء الخدمات المصرفية للأفراد (الودائع) التزاماً بتعليمات البنك المركزي المنظمة لعمل المؤسسات المالية الإسلامية العاملة في الدولة. وأشار إلى أن قطاع الخدمات المالية الإسلامية يعتبر أسرع قطاعات الخدمات المالية نمواً في العالم في الوقت الحالي، حيث يقدر حجم أعمال القطاع بحوالي 500 مليار دولار، مؤكدا أن تدشين أصـــيل للتمويـــــل يعتبر أمرا ضروريا في هذا التوقيت.

وأوضح أن الهدف من تدشين ''أصيل للتمويل'' هو الارتقاء بقطاع التمويل الإسلامي ولتصبح علامة فارقة في هذا المجال، والمساهمة في استراتيجية تنويع مصادر الدخل في الدولة واستمرار مسيرة الإنجازات الوطنية على مختلف الأصعدة، خلف القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله''، والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

ويرأس مجلس الفتوى في الشركة الدكتور حسين حامد حسان، وستغطي عملياتها التمويل العقاري والمشاريع والشركات، بما يتماشى مع اهتمامات ومجالات عمل الجهات المساهمة في الشركة.

من جهته، قال جلال كُليب، مدير عام شركة أصيل للتمويل: ''إن الوقت يعتبر ملائماً جدا لتدشين شركة جديدة ذات سمات تنافسية متميزة، مضيفاً أن حلول التمويل العقاري الإسلامية تشهد إقبالاً متزايداً في دولة الإمارات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال